آخر الأخبار

نائب وزير الزراعة : آلية جديدة لتوزيع الاسمدة تضمن تحقيق “الوفرة” و… إطلاق ” كارت الفلاح” 15 يونيه

أجري نيوز – خاص:

 

عقد الدكتور  صفوت الحداد نائب وزير الزراعة للخدمات والمتابعة إجتماعا موسعا مع شركات تصدير الحاصلات الزراعية إلي الخارج، بحضور الدكتور محمد عبدالتواب نائب وزير الزراعة لإستصلاح الاراضي، لبحث مشاكل التصدير وتوافر مستلزمات الانتاج الزراعي بما يساعد في زيادة الدخل القومي من العملات الاجنبية وتوفير فرص العمل بالقطاع الزراعي، والاستعدادات لإطلاق كارت الفلاح في 15 يونيه المقبل.

وقال الحداد في تصريحات صحفية علي هامش الاجتماع، إنه يجري حاليا الاعداد لانشاء آلية جديدة لتوزيع الاسمدة تعتمد علي منظومة الحيازة الالكترونية متمثلة في (( كارت الفلاح ))، والذي ينظم جميع الانشطة الزراعية ومنها مصانع الاسمدة والمبيدات، بالإضافة إلي وضع آلية لحل مشكلة نقص الاسمدة وتداول المبيدات والحد من عمليات غش المبيدات والتنسيق مع وزارة الموارد المائية والري لحل مشاكل نقص مياه الري.

وأضاف الحداد، إنه تم بحث مشاكل الفلاح في زراعة الاراضي الحديثة والاراضي القديمة ، والوضع الحالي لمنظومة تدالو الاسمدة وتحقيق الوفرة لتلبية احتياجات موسم الزراعة الصيفي، وعلاقة توزيع الاسمدة ببطاقة الحيازة الاليكترونية الجديدة، بما يقضي علي الاختناقات في أسواق التوزيع، مشيرا إلي أن دور وزارة الزراعة هو وصول الاسمدة لكل شبر يتم زراعته في مصر للأراضي المقننة وغير المقننة لاننا نستهدف الانتاج الزراعي.

وأوضح نائب وزير الزراعة، إنه تم حصر الارض القديمة مساحة  6.5 مليون فدان ، بالاضافة إلي وجودة أكثر من 2.5 مليون فدان خارج الدلتا ووادي النيل، وهو ما يعني ضرورة توفير الاسمدة لجميع هذه المساحات، وتغطية العجز في الاحتياجات لموسم الزراعة الصيفي.

ولفت الحداد إلي أنه سيتم توزيع كارت الفلاح من  خلال جهتين هما منافذ البنك الزراعي البالغة 1240 منفذا، أو من خلال منافذ هيئة البريد بمختلف المحافظات، علي ان يتم تفعيل “الكارت” بعد دفع رسوم الاصدار البالغة 50 جنيها، ويتم حسابها كرصيد في بطاقة الحيازة الالكترونية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *