“الزراعة”: نواجه السحابة السوداء بحملات إرشادية للتوعية بتدوير قش الأرز

اجرى نيوز .. خاص

بدأت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، استعدادات الاستباقية المكثفة بالتنسيق مع وزارة البيئة للحد من عمليات حرق قش الأرز ومواجهة ظاهرة السحابة السوداء، من خلال ندوات وحملات إرشادية لتوعية المزراعين بأهمية تدوير قش الأرز وتجميعه وتحويلة إلى “كومات من السماد والأعلاف غير تقليدية”، حيث من المقرر أن يبدأ موسم حصاد الأرز فى محافظات الوجه القبلى نهاية الأسبوع المقبل.

وقال الدكتور سيد خليفة، رئيس قطاع الإرشاد بوزارة الزراعة، فى تصريحات صحفية إنه بناء على تكليفات الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، سيتم تنفيذ ندوات وورش إرشادية لتوعية المزارعين بأهمية تدوير قش الأرز وتجميعه وتحويلة إلى “كومات سماد وأعلاف غير تقليدية”، ما يسهم بشكل كبير فى التغلب على حرق قش الأرز، وتوفير عائد مادى إضافى للمزارعين، مشددا على ضرورة المرور اليومى على عمليات الحصاد والتجميع وذلك بالتنسيق مع جهاز شؤون البيئة.

وأكد رئيس قطاع الإرشاد الزراعى، أنه سيتم تدوير 750 ألف طن قش أرز خلال العام الحالى بزيادة قدرها 250 ألف طن عن العام الماضى، وذلك بالتعاون مع وزارة البيئة، من خلال تنفيذ قطاع الإرشاد البروتوكول تجميع وتدوير قش الأرز فى المحافظات، وذلك لعمل كومات سمادية وأعلاف غير تقليدية، لافتة إلى أنه تم توفير جميع المستلزمات والاحتياجات الخاصة بهذه العملية، وتوزيعها على المزارعين بمحافظات الأرز لتنفيذ المنظومة والإشراف عليها من قبل مهندس الإرشاد الزراعى وبالتعاون مع جهاز شئون البيئة.

 وتابع سيد خليفة، أن ارتفاع أسعار الغاز الطبيعى ساهمت فى زيادة الطلب على الوقود الأخضر، ممثلا فى أصابع الطاقة التى يتم تصنيعها من قش الأرز “المكبوس”، والتى تستخدم كوقود أخضر، وهو مفهوم يتم تنفيذه حديثة يعرف بالطاقة الخضراء، مشير إلى أن هناك استجابة من المزارعين لعمليات تجميع وتشوين القش للاستفادة منه العام الماضى، وذلك مقارنة بالأعوام السابقة نظرا لتوفير المكابس وآلات الفرم بكميات أكبر من الأعوام السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *