نقيب الفلاحين : 2300 جنية سعر ضمان “القطن” لا يتناسب مع إرتفاع أسعار مستلزمات الزراعة

اجرى نيوز .. خاص

قال حسين عبد الرحمن، نقيب عام الفلاحين، فى تصريحات صحفية، إن الأسعار التى أعلنتها الحكومة عن سعر ضمان لمحصول القطن الموسم الحالى لا تتناسب مع الواقع، مؤكدًا أن سعره العام الماضى كان 2700 جنيه للوجه البحرى واليوم 2300 جنيه فى ظل ارتفاع تكلفة الزراعة، ولابد من تطبيق الزراعة التعاقدية على جميع المحاصيل الرئيسية والتى أقرها الدستور.

وتابع نقيب الفلاحين، أن زراعة القطن ستشهد خلال الأعوام المقبلة تراجعًا كبيرًا بسبب ارتفاع تكاليف زراعة الفدان الواحد إلى أكثر من 13 ألف جنيه، خاصة بعد ارتفاع أسعار الوقود التى أثرت على أسعار مستلزمات الإنتاج وأجور الأيدى العاملة، لأن زراعة القطن تحتاج إلى أيدى عاملة كثيفة، وذلك فى ظل تراجع إنتاجية الفدان من 10 قناطير إلى 4 أو 5 على الأكثر، بسبب ضعف التقاوى وعدم مقاومتها للأمراض المختلفة واختلاط البذور المحلية بالأجنبية بجانب التغيرات المناخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *