“نقيب الفلاحين” :  يؤكد معاودة ارتفاع  أسعار  الماشية .. اعرف التفاصيل

قال  حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب الفلاحين أنه ورغم من حالة استقرار الاسعار التي يشهدها السوق وتوقعات الخبراء بمزيد من الانخفاضات في الاسعار. ، إلا أن دخول بعض العوامل الطارئة قد يدفع لارتفاع اسعار المواد الغذائية  ان لم يتم تدارك ذلك من قبل الحكومه

واضاف ابوصدام ان اسعار اللحوم الحمراء قد تعاود الارتفاع للاسباب التاليه ، اولا وقف استيراد الماشيه من السودان (لانتشار حمي الوادي المتصدع ) مع عدم فتح باب بديلا عن ذلك  ، ثانيا الانخفاض الكبير في اسعار المواشي في الفتره السابقه مع ارتفاع اسعار الاعلاف ادي لتخلص عدد كبير من المربين من مواشيهم بالبيع مما  اضعف الانتاج المحلي

ثالثا دخول فصل الشتاء قد يؤدي لزيادة اسعار الدواجن لنقص الانتاجيه نتيجه خروج بعض صغار المزراعين من السوق  لتوقع الاصابه بالامراض الشتويه وزيادة تكلفة التربيه  مما يزيد الطلب علي اللحوم الحمراء فيقل المعروض وترتفع الاسعار

واضاف ابوصدام ان تاخر نضج محصول الطماطم في العروة الشتويه  مع ارتفاع الطلب عليها لبرودة الجو قد يؤدي لزيادة اسعارها

مع تاثر عدد  كبير من الزراعات بشمال الصعيد بالنيماتودا والأمراض الفيروسيه الاخري التي تؤدي لتجعد واصفرار الاوراق وتعفن الجذور مما يؤدي لقلة انتاجها وقصر عمر النبات

وكذا  قرب انتهاء انتاج مناطق الوجه البحري وخاصة النوباريه ووادي النطرون المزروعه في شهر يونيو الماضي

مع انتشار اصناف من انواع الطماطم قليلةالانتاجبه وغير مقاومه للامراض ولا تتحمل التغيرات المناخية

واوضح عبدالرحمن ان الزياده المحتمله في الاسعار هي زيادات طبيعيه تحدث من حين لاخر وخاصة لثمار الطماطم التي لقبت بالمجنونه لهذا السبب وان الانخفاض في الاسعار الفتره الاخيره غير طبيعي سبب خسائر للمنتجين وان عودة الاسعار لطبيعتها امر متوقع لاحداث التوازن المطلوب لافتا

ان مصر تزرع نحو 365 الف  فدان طماطم تقريبا في ثلاث عروات اساسيه هي العروة الصيفي 210 فدان  تقريبا والعروه النيلي  يزرع بهاحوالي 30 الف فدان والعروه الشتويه ويزرع بها 125الف فدان تقريبا  بمتوسط انتاجيه حوالي 15طن  للفدان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.