آخر الأخبار

“الزراعة” توافق على صرف ١٠٢ مليون جنيه جديدة لتمويل صغار المربين المنتفعين من مشروع البتلو

 

اعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، موافقة مجلس إدارة المشروع القومى لإحياء البتلو فى جلسته الاخيرة، التي تم عقدها  برئاسة السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضى على صرف مبلغ ١٠٢ مليون و ١٣٢ الف جنيه، لتمويل ٤٠٥ مستفيد، لشراء وتغذية ٦٠٦١ رأس ماشية بغرض التسمين.

واوضحت الوزارة في بيان انه تم الموافقة تمويل عدد 237 مستفيد لشراء وتغذية عدد 2875 رأس ماشية محلية لتسمينهم ضمن المشروع، بقيمة تمويلية حوالي ٣٨ مليون و ٤٢٢ الف جنيه، بالاضافة الى تمويل عدد 168 مستفيد لشراء وتغذية 3186 رأس ماشية مستوردة محسنة وراثياً سريعة النمو، بمبلغ ٦٣ مليون و٧٢٠ جنيه.

وقال السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضي، ان ذلك ياتي في إطار توجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال اجتماعه الاخير، بدعم المشروع القومي للبتلو ومضاعفة حجمه وإنتاجيته، والتوسع في إشراك الجمعيات الأهلية  لما لها من شبكة تواصل فعالة مع صغار المربيين على مستوى الجمهورية ولتقديم مشروعاً نموذجياً لهم.

 

وشدد القصير على تكثيف المتابعات الميدانية على المستفيدين من المشروع سواء محلى أو مستورد, مع  توفير كافة أوجه الرعاية البيطرية والصحية ودراسة أى مشكلات تواجه المستفيدين على أرض الواقع والعمل على تذليلها فى مهدها, موضحاً أن معدل إسترداد القروض الممولة حتى تاريخه قد وصل إلى نسبة 100% وهذا يدل على وعى المستفيدين والتزامهم بتوجيه القروض فى الغرض التى خصصت من اجله.

 

ومن جهته قال المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة ومقرر المجلس، أن جملة ما تم تمويله حتى الآن للمستفيدين من المشروع القومى للبتلو قد بلغ حوالي ١ مليار و ٦٠ مليون جنيه،  للبتلو المحلى وكذلك العجول المستوردة, المحسنة وراثياً وسريعة النمو

من جانبه اوضح طارق سليمان – رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة أنه يمكن التقدم للإستفادة من المشروع القومى للبتلو بشقيه المحلى والمستورد من خلال التقدم لأقرب إدارة زراعية أو فرع بنك زراعى مصرى المنتشرين على مستوى محافظات ومراكز الجمهورية, أو من خلال أرقام الواتساب (01558626681- 01558626682).

2 تعليقان

  1. اتمنا ان التوفيق للوزراة المحترمه

  2. يعني قروض مثلا ولا بتبقي عجول صغيره ولا بتيقي اذاي عشان انا مربي صغير ومحتاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *