“صناعة الدواجن” تكشف مخاطر تداول الدواجن حية.. وضرورة تطبيق قانون الحظر

نافذة الزراعة

حذرت شعبة صناعة الدواجن بالغرفة التجارية بالجيزة، من مخاطر استمرار عدم تطبيق وتنفيذ قانون حظر تداول الدواجن الحية، وذلك توافقاً مع الإجراءات الاحترازية التي طبقتها الدولة خلال الفترة الماضية في ظل أزمة كورونا.

وطالب سامح السيد، رئيس شعبة صناعة الدواجن بالغرفة التجارية بالجيزة، بضرورة تقليل التعامل مع محلات الدواجن في الوقت الحالي، وذلك حفاظاً على المستهلكين من المخاطر التي قد تنتج نتيجة تداول الدواجن والطيور حية وأيضا طرق الذبح والتنظيف التي تتم في محلات الدواجن.

وأضاف “السيد”، في تصريحات صحفية أنه من ضمن المخاطر التي تدخل في نطاق ذبح الدواجن في المحلات تتمثل في “العد البكتيري”، وتعني أنه بعد ذبح الدواجن لابد وأن يتم حفظها في درجة حرارة 40 تحت الصفر، وذلك حتى يتم القضاء على البكتريا التي قد تصحب عملية الذبح، مشيرا إلى أن هناك اعتقاد أن عملية غليان الدواجن تقتل البكتريا ولكن هذا غير صحيح.

وشدد “السيد”، على ضرورة أن يكون شراء الدواجن لا يتم بصورة مباشرة وأن يتم عن طريق الدليفري أو أي طريقة أخرى غير التواصل المباشر مع المحل التجاري حفاظاً على سلامة المستهلك.

وأكد “السيد”، أن الدولة ممثلة فى وزارة الزراعة تحت رعاية الوزير السيد القصير وزير الزراعة والدكتور مصطفى الصياد نائب الوزير تسعى جاهدة للبدء في تنفيذ قانون 70 لسنة 2009 لحظر تداول الدواجن والطيور حية، مشيرا إلى أن مصر الدولة الوحيدة تقريبا التي لم تطبق منع تداول الطيور حية، موضحا أن الاستثمار الداجني أصبح يمثل أكثر من 100 مليار جنيها، وهو ما يؤكد أن هذه الصناعة تمثل قوة إنتاجية في مصر خاصة بعد أن اتيح لمصر فرصا للتصدير في ظل تحقيق الاكتفاء الذاتي من الدواجن وإعلان مصر خالية من انفلونزا الطيور، قائلا: كيف يمكن أن التضحية بهذا القطاع في ظل عدم تطبيق القانون وحظر تداول الدواجن الحية ماذا سيحدث لو لا قدر الله أصيبت تلك الصناعة بسبب الإهمال هل يمكن أن نقبل العودة للخلف مرة أخرى.

ولفت “السيد”، إلى أنه بالنسبة للتخوف على العمالة ولا أصحاب المحلات من تطبيق القانون، فإن التوجهات الحفاظ على العمالة، مؤكدا أن المجازر المنتشرة على مستوى الجمهورية تستوعب هذا العدد من العمالة، كما أن أصحاب المحلات لن يضاروا من تطبيق القانون وذلك لأنه سيكون لديه ثلاجة لعرض المنتجات وبالتالي نسبة المخاطر ستقل على العامل والمستهلك.

جدير بالذكر أن سامح السيد، رئيس شعبة أصحاب مزارع وتجار الدواجن والأسماك بغرفة الجيزة التجارية، كشف عن اجتماع سيتم خلاله استعراض خطط وزارة الزراعة فى التوسع فى إنشاء مجازر ومزارع الدواجن بهدف زيادة قدرات مصر من الثروة الحيوانية والداجنة تحقيقاً للتوازن الغذائي، مؤكداً أن وزارة الزراعة بذلت خلال الفترة الأخيرة جهوداً كبيرة فى ذلك الشأن وبتنسيق كبير مع القطاع الخاص.

أشار “رئيس الشعبة”، إلى أن الاجتماع من المقرر أن يناقش سبل تفعيل القانون رقم 70 لسنة 2009 والخاص بمنع تداول الدواجن الحية منعاً لتفشي الأمراض والأوبئة، مع العمل فى الوقت ذاته على تفعيل البورصة الإلكترونية للتداول بما يتواكب مع آليات الدولة الحديثة لتنظيم وضبط الأسعار بالأسواق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.