نجاح تجربة صرف الأسمدة لمزارعي الأقصر بـ«كارت الفلاح»

نافذة الزراعة

أكدت الدكتورة أمل إسماعيل وكيل وزارة الزراعة بمحافظة الأقصر، أن العمل يسير على قدم وساق بمنظومة صرف الأسمدة لمزارعي المحافظة من خلال كارت الفلاح، والذي تم تطبيقه منذ بداية شهر أبريل الجاري، موضحة أن بطاقة “الحيازة الزراعية الورقية” لا يتم الصرف بها ضمن المنظومة الجديدة.

وأشارت الدكتورة أمل إسماعيل، إلى أن موسم صرف أسمدة المحاصيل الصيفية ومن بينها القصب يبدأ من الشهر الحالي وينتهي في آخر شهر أغسطس، مطالبة المزارعين بالتوجه إلى فروع بنك التنمية لاستلام الكارت الذكي وتفعيله بموجب خطاب من الجمعية الزراعية، مؤكدة أنه جاري الآن الحصر الإلكتروني للزراعات بالجمعيات الزراعية.

ولفتت وكيل وزارة الزراعة بالأقصر، إلى أن عددا كبيرا ممن لم يصرفوا الأسمدة حتى الآن يرغبون في استكمال الصرف بالبطاقة الورقية وهذا مخالف لتعليمات الوزارة وتوجهات الدولة للتحول الرقمي، مؤكدة أن الموسم ممتد حتى أغسطس وجميع العاملين بالجمعيات الزراعية يبذلون الكثير من الجهد لتطبيق المنظومة، حيث أن الهدف من هذه الإجراءات هو تسهيل صرف الأسمدة في التوقيتات المناسبة.

وأضافت وكيل وزارة الزراعة بالأقصر، أن التعليمات الواردة لصرف الأسمدة للموسم الصيفي الحالي تشمل الآتي: “كل حائز له كارت فلاح ذكي بالكشوف الواردة إلى مديرية الزراعة من البنك الزراعي يتم توجيه الحائز إلى فرع البنك لاستلام كارت الفلاح (داخل نطاق المحافظة)، ولا يتم صرف أسمدة لهذا الحائز إلا من خلال كارت الفلاح”.

أما الحائز الذي ليس له “كارت فلاح” وتنطبق عليه شروط استخراج الكارت أو قام بتحرير استمارة ولم يستخرج الكارت حتى الآن يتم استلام صورة بطاقة الرقم القومي لهذا الحائز، ويقوم بصرف الأسمدة بناء على المعاينة الفعلية على الطبيعة وطبقا لضوابط الصرف المقررة، على أن تلتزم الجمعية الزراعية والإدارة الزراعية والمديرية بإنهاء إجراءات استخراج كارت الفلاح لهذا الحائز وتحت مسئوليتهم، ويتم التأكد من وجود حيازة للحائز وتكون منزرعة وليست ضمن الحيز العمراني أو ضمن التعديات وتحت مسئولية الجمعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *