علامات إصابة الكلاب والقطط بـ ”السخونية”.. واحذر هذه العادة التي تؤدي للهلاك الأرض

نافذة الزراعة
هناك أنواع معينة من الحيوانات؛ لاتتمكن من تبريد نفسها، بصورة فعالة، منها القطط ذات الفراء الطويل، كالقطط الفارسية، والهيمالايا، والكلاب ذات الخطم القصير، مثل كلاب بوسطن، والبلدغ.

وعادة ما يحدث إعياء شديد، عند تعرض الكلاب، والقطط، للحرارة، في الأيام المشمسة، أو الحارة، لضربة الشمس الحادة، ولذلك، ففي حالة إصابة الحيوان الأليف، بضربة الشمس، يجب عرضه على الطبيب البيطري، لتلّقي العلاج المناسب، بصورة فورية.

أبرز وأشهر علامات الإصابة، بضربة الشمس، لسواء لدى الكلاب أو عند القطط، ونرصدها في 7 نقاط رئيسية..

اللهاث المفرط.

إرتفاع معدل ضربات القلب.

إرتفاع درجة حرارة الجسم.

القيء.

التعبير القلق.

التحديق.

الجلد الدافئ، والجاف.

مراقبة “اللهاث المفرط” عن قرب:

يجب على المُربي؛ إدراك أن لهاث القطط المُفرط خاصةً؛ ليس أمرًا طبيعيًا، ففي حالة ملاحظتك للهاث القط، قمن المرجح أن تكون حالة طارئة؛ مُهددة للحياة، وفي تلك الحالة يجب نقل القطة، إلي سيارة مكيفة الهواء، وعرضها على الطبيب البيطري المختص؛ لعمل اللازم.

عادة يفعلها الأشخاص يمكن ان تعرض الكلاب والقطط للهلاك:

هنا، يجب ان يكون الإختيار الأكثر أمانًا، بالأيام الصيفية الحارة؛ هو ترك الحيوان الأليف “قطة أو كلب” بالمنزل، فهناك العديد من القصص المروعة، لأشخاص تركوا حيواناتهم الأليفة، في سيارات، فحتى مع فتح النوافذ، تصل درجة الحرارة داخلها، إلي 120 درجة فهرنهايت، في غضون دقائق؛ مما يُعرض الحيوان الأليف؛ لخطر الموت، بسبب وضعهم في السيارات خلال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *