كل ما تريد معرفته عن محصول الذرة الشامية من الزراعة حتى الحصاد

نافذة الزراعة
قال المهندس جمعة عطا الخبير الزراعي ومدير محطة البحوث الزراعية بكلية الزراعة جامعة الإسكندرية إن محصول الذرة الشامية يعد أحد المحاصيل الاستراتيجية الهامة والتي تزرع فى فصل الصيف وتعتبر المكون الأساسى لتصنيع الأعلاف الخاصة بالثروة الحيوانية والداجنة والسمكية حيث تدخل الذرة في العلائق بما لايقل عن 60% من مكوناتها.

وتابع، أن المساحة المنزرعة من محصول الذرة فى مصر سنويا لاتزيد عن 2 مليون فدان تنتج سنويا مايقارب من 2 مليون طن من حبوب من الذرة.

وأشار مدير عام البحوث الزراعية بكلية الزراعة فى تصريحات صحفية إلى أن تلك الأزمة والتغيرات العالمية أدت إلى نقص توفير الكمية المطلوب للسوق المحلية من حبوب الذرة لذا فإن الدولة تسعى لزيادة الإنتاج من محصول الذرة الشامية بزيادة المساحة المنزرعة بالتوسع الأفقي والتوسع الرأسي باستنباط أصناف من الذرة فائقة الإنتاج حتى يمكن توفير الاحتياجات المطلوبة من هذا المحصول الهام من أجل تنمية وزيادة الإنتاج من الثروة الحيوانية لمجابهة احتياجات المجتمع من اللحوم الحمراء والبيضاء.

وتابع كذلك تحتوي الذرة على نسبة كبيرة من الزيت الذى يستخرج من جنين حبة الذرة بجانب صناعة النشا التي يتم تصنيعها من حبوب الذرة البيضاء لمجابهة زيادة الطلب على الغذاء منها نتيجة الزيادة السكانية ولذلك قامت الدولة بإجراءات عديدة مثل ترشيد استخدام مياه الرى عن طريق الرى المتطور بالأراضي القديمة وتخفيض الفاقد من المياه عن طريق تبطين الترع وتطبيق نظم الرى الحديثة (رى بالتنقيط – رى بالرش) من أجل توفير المياه لمجابهة التوسع الأفقى وزراعة الذرة بمساحة أكثر من 3 ملايين فدان لتحقيق المستهدف من الاكتفاء الذاتي من حبوب الذرة.

وأشار إلى أن هناك أصناف من الذرة منها أصناف الذرة الصفراء منها هجين فردى أصفر 3062 وهجين فردى 3080 و3084 وهجين فردى جيزة 151 و152 و153 و154 و154 والصنف جيزة 168 واصناف الذرة من الهجن الفردية البيضاء هجين فردى الصنف 30 ب 51 والصنف 30 م6 والصنف 30 ك8 وهجين فردى جيزة ارقام 9 و 10 و 103 و 122 و123 و 124 و 125 ويوجد من الهجن الفردية والثلاثية اصناف ممتازة سواء الاصناف البيضاء منها او الاصناف الصفراء الحبوب وتتميز بارتفاع انتاجيتها خصوصا اذا اتبعت الارشادات والنصائح الملائمة لزراعة وانتاج الذرة منها ميعاد الزراعة المناسب للعروة الصيفية المبكرة التي تبدأ من اول شهر مايو حتى نصف شهر يونية.

وأوضح المهندس جمعة عطا أن العروة الخريفية تزرع خلال شهر يوليو بعد إعداد الأرض للزراعة حيث يضاف من 10 – 15 متر مكعب سماد بلدى اوكمبوست نباتى حيوانى و 200 كيلو سوبر فوسفات محبب 12.5% و500 كيلو جبس زراعى خصوصا فى الاراضى الجيرية والملحية ثم يتم حرث الارض من 2 – 3 سكات بالمحراث الحفار على ان تكون متعامدة.

وشدد عطا على تخطيط الارض بمعدل 12 خط / 2 قصبة على ان يكون عرض الخط 70 سم ويتم زراعة البذور بمعدل حبة فى كل جورة على الريشة البحرية من الخط على ان تكون الجورة فى الثلث السفلى من الريشة العمالة وتكون المسافة بين الجورة والاخرى من 25 – 30 سم.

وتابع وكذلك يتم رش مبيد حشائش لمنع انبات بذور الحشائش هارنس بمعدل 1 لتر للفدان بعد الزراعة مباشرة وقبل رية الزراعة او رش مبيد ستومب اكسترا بمعدل 1.5 لتر للفدان قبل رية الزراعة مباشرة وبعد الانبات يتم رش مبيد اكتيف بعد 22 يوم من الزراعة لمكافحة الحشائش رفيعة بمعدل 350 سم٣ للفدان وعريض الاوراق على أن يتم رى الارض رية غزيرة وتسمى رية الزراعة وبعد اسبوع يتم رى رية غسيل للمساعدة على الانبات خصوصا فى الاراضى الرملية والجيرية.

وقال إنه بعد 17 يوما من الزراعة يتم رش الارض بمبيد حشرى مثل السيلكرون او النوفاكرون بمعدل 750 سم للفدان وذلك لمقاومة الثاقبات وبعد 18 يوما من الزراعة يتم خف الذرة على ان يترك بكل جورة نبات واحد مع تعويض الجور الغائبة بترك 2 نبات فى الجورة قبلها و2 نبات فى الجورة التى تليها وذلك للمحافظة على عدد النباتات فى الفدان (الكثافة النباتية) وهى 21 الف نبات للفدان ثم يتم عزيق الارض وذلك لم التربة حول النباتات لسندها حتى لاتسقط بفعل الرياح.

وأضاف الخبير الزراعي أنه بعد 19 يوما من الزراعة يتم تسميد الذرة بالدفعة الأولى من السماد الازوتى بمعدل 50 وحدة ازوت للفدان اى بمعدل 3 شيكارة نترات نشادر 33.5 % او 125 كيلو يوريا 46% للفدان على ان يضاف تكبيشا حول النبات ثم الرى مباشرة عقب اضافة السماد على أن يقسم السماد فى الارض الخفيفة على 6 دفعات حتى لاتفقد نسبة كبيرة من السماد فى ماء الرى وذلك لزيادة نفاذية الارض والدفعة الثانية من السماد الازوتى تضاف قبل طرد السنابل اي (خروج النورات المذكرة ) مباشرة بمعدل 3 شيكارة نترات نشادر للفدان أو يوريا 125 كيلو فدان ثم الرى مباشرة وبعد 35 يوما من الزراعة يضاف 50 كيلو سلفات البوتاسيوم 50% / فدان ثم يرش العناصر الصغرى فى الاراضى الرملية والجيرية مرة بعد رية المحياه والثانية بعد 15 يوما من الرشة الاولى و بعد 35 يوما من الزراعة يتم عزيق الارض عزقة ثانية لإزالة ما بالأرض.

وأضاف بعد ذلك يتم نضج الذرة بجفاف الحبوب وتصلبها ثم يتم تقشير الكيزان وتجفيفها فى الشمس حتى يتم طرد الرطوبة من الحبوب حتى لاتتعفن الحبوب بالكيزان وأيضا حتى لاتكون الحبوب عرضة للاصابة بحشرات المخزن مثل السوس ويجب أن تكون الرطوبة بحبوب الذرة لاتذيد عن 13% حتى لاتتعرض للاصابة بالسوس والافات الحشرية والإنتاجية المتوقعة من 25 – 30 اردب للفدان وزن اردب الذرة 190 كيلو + 10 فى المائة رطوبة = 200 كيلو وزن اردب الذرة مفرط ( حبوب فقط ) = 140 كيلو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.