القصير» ورئيس البنك الزراعي يبحثان التوسع في تمويل المشروعات لتعزيز الإنتاج

نافذة الزراعة
عقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وعلاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري، اجتماعاً تنسيقياً بحضور قيادات الوزارة والبنك وذلك لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين الوزارة والبنك لتحقيق التنمية الزراعية ومساندة جهود الدولة لتعظيم الاستفادة من القطاع الزراعي واسهامه في الاقتصاد القومي.

لتنمية القطاع الزراعي وتحقيق التنمية الزراعية الشاملة بالتعاون والتنسيق الدائم مع وزارة الزراعة، من خلال التوسع في اتاحة التمويل اللازم لدعم الأنشطة الانتاجية في مجالات الانتاج الزراعي والحيواني تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

واستعرض علاء فاروق، جهود البنك الزراعي المصري في تمويل مشروعات الانتاج الزراعي والثروة الحيونية وسبل دعم الفلاحين وصغار المزراعين والمربين وتشجيعهم على العمل والانتاج بما ينعكس على زيادة دخل الفلاح وتحسين مستوى معيشته وفي الوقت نفسه زيادة الإنتاج الزراعي والحيواني.

وأوضح رئيس البنك الزراعي، أن إجمالي المحفظة الإئتمانية للبنك بلغت نحو 60.204 مليار جنيه بنهاية أغسطس 2022 حيث بلغ إجمالي التمويلات الممنوحة للقطاع الزراعي والأنشطة المرتبطة به نحو 43.535 مليار جنيه بنسبة 72 % من حجم المحفظة ،من بينها 7.752 مليار جنيه لتمويل خدمة المحاصيل الزراعية استفاد منها 218.397 مزراع لزراعة نحو 969.012 فدان ،فيما بلغ حجم تمويل الانتاج الحيواني نحو 16.082 مليار جنيه استفاد منها نحو 176.041 عميل لتربية نحو 633.680 رأس ماشية، فيما بلغ حجم التمويل الموجه لتمويل أنشطة التصنيع الزراعي والانشطة الخدمية المرتبطة بالزراعة نحو 18.353 مليار جنيه.

واشار إلى أن البنك يشهد طفرة كبيرة في حجم أعماله نتيجة خطط التطوير التي ينفذها البنك حالياً بهدف تقديم خدمة مصرفية وتمويلية وفق أعلى مستويات الجودة ومضاعفة جهوده لمساندة جهود الدولة لتحقيق التنمية الزراعية والريفية الشاملة تنفيذا لرؤية الدولة في تحقيق التنمية المستدامة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.