الثلاثاء , 29 نوفمبر 2022

الزراعة تصدر تقريرا بأهم أنشطة المعمل المركزي للنخيل خلال سبتمبر الجاري

نافذة الزراعة

كثف المعمل المركزي للأبحاث وتطوير نخيل البلح، التابع لمركز البحوث الزراعية، بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أنشطته الإرشادية والتوعوية خلال شهر سبتمبر الجاري.

وأصدرت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، تقريرا اشتمل على أهم الأنشطة التي تم تنفيذها المعمل وفروعه بالمحافظات المختلفة، خلال الشهر، حيث تضمنت تنفيذ ١٠ ندوات إرشادية، بمحافظات: الشرقية، وأسوان، والمنيا، والوادي الجديد، والدقهلية، فضلا عن ٤ أيام حقل بمحافظات الدقهلية، والشرقية، ومطروح، كذلك ورشة عمل تم تنفيذها بمحافظة أسوان.

وقال الدكتور عز الدين جاد الله العباسي، مدير المعمل المركزي لأبحاث وتطوير نخيل البلح ورئيس مجلس إدارة الجمعية العلمية للنخيل، إن ذلك يأتي تنفيذا لتوجيهات السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وتحت رعاية الدكتور محمد سليمان، رئيس مركز البحوث الزراعية، وبالتنسيق مع مديريات الزراعة بالمحافظات.

وأضاف أنه تم من خلال فرع المعمل بمحافظة الشرقية، تنظيم ندوة إرشادية بمنطقة القرين، بهدف توعية المزارعين حول الجدوى الاقتصادية وزراعة أصناف النخيل ذات العائد الاقتصادي الجيد والإنتاجية العالية، بالإضافة إلى توضيح أهم طرق إكثار النخيل.

ولفت إلى أنه تم أيضا عقد ندوة إرشادية بمركز إدفو في محافظة أسوان، لتوعية المزارعين بالأهمية الاقتصادية للنخيل فى ضوء العمل على الاستعداد لمهرجان التمور بأسوان وأساليب الرى الحديث فى ضوء توجيهات الدولة على ذلك، كذلك تم عقد ندوة إرشادية بالإدارة الزراعية بمركز مطاي بمحافظة المنيا، حول شروط اختيار الفسائل الجيدة، وأهمية عمليات خدمة النخيل المختلفة، كذلك ندوة إرشادية بقرية القصر بالداخلة بمحافظة الوادي الجديد، حول الممارسات الزراعية الصحيحة وعلاقتها بالاصابة بسوسة النخيل الحمراء وزيادة الإنتاجية وأهمية هذه المعاملات وتنفيذها بطريقة صحيحة في تقليل نسبة الإصابة بسوسة النخيل.

وأوضح مدير المعمل، أنه تم خلال هذا الشهر أيضا، عقد ندوة إرشادية بالإدارة الزراعية بمدينة ميت غمر بمحافظة الدقهلية، حول أهمية قطاع نخيل التمور بمصر، فضلا عن ندوتين بمنطقة الصالحية بمحافظة الشرقية، وأخرى بإدارة سمالوط الزراعية بمحافظة المنيا، لشرح كيفية فصل الفسائل بالطريقة الصحيحة دون الإضرار بالأم أو الإضرار بالفسيلة، وأيضا مواصفات الفسيلة الجيدة الصالحة للفصل والزراعة وإعدادها للزراعة وزراعتها بالطريقة الصحيحة التى تؤدى إلى نجاح زراعتها، فضلا عن ندوة إرشادية، بقرية جريس بمركز أبو قرقاص بالمنيا، حول أهمية عمليات خدمة النخيل المختلفة وتأثيرها على زيادة الإنتاجية وتحسين جودة الثمار وأهمية ذلك في تحقيق أفضل عائد اقتصادي، وندوة إرشادية علمية بمنطقة أبو حماد بمحافظة الشرقية، حول أهم أصناف نخيل البلح التى تجود زراعتها بالمنطقة وذات جدوى اقتصادية عالية، إضافة إلى ندوة تم عقدها بمدينة أجا بمحافظة الدقهلية حول تنمية قطاع نخيل التمر بمصر وأهميته الاقتصادية

وأشار جاد الله، إلى أنه تم من خلال فرع المعمل بمحافظة أسوان، تنظيم ورشة حول تعظيم الاستفادة من التمور ومتبقيات نخيل البلح، واستمرت على مدار يومين، تناولت عددا من الموضوعات الهامة، على رأسها الاستفادة من متبقيات التمور ونخيل البلح.

وفيما يتعلق بأيام الحقل، أوضح مدير المعمل، أنه تم تنظيم يوم حقلي بقرية كوم النور، بمدينة ميت غمر بمحافظة الدقهلية بعنوان: نخيل التمر وطرق الجمع، وكذلك يوم حقلي تم تنظيمه بمنطقة فاقوس بمحافظة الشرقية حول أهم العمليات الفنية التى تجرى الآن على النخيل، فضلا عن يوم حقلي، تم تنظيمه من خلال فرع المعمل بسيوة، لتوعية المزارعين بأهمية عمليات خدمة النخيل المختلفة وتأثيرها على زيادة الإنتاجية وتحسين جودة الثمار، وأهمية ذلك في تحقيق أفضل عائد اقتصادي، ويوم حقلي، بقرية طنامل شرقي، في أجا، بمحافظة الدقهلية تحت عنوان: “الممارسات الزراعية الجيدة بقطاع نخيل التمر”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *