لمربي التسمين.. أفضل عمر للحيوان عند بدء المشاريع لتحقيق الربح

نافذة الزراعة
قال الدكتور حامد الأقنص، مدير عام مديرية الطب البيطري بالإسماعيلية، إن مشروعات التسمين أحد أهم المشروعات الاستثمارية الناجحة لتربية العجول وزيادة إنتاج اللحوم الحمراء، ويتحير مربو الماشية عند شراء الرؤوس بين اختيار العجول الرضيعة أم الفطام لتوفر أكبر نسبة لحم ودهن.

أهم النصائح لاختيار العمر المناسب لتسمين العجول لتحقيق مكاسب اقتصادية مربحة للمربي.

كيفية اختيار عمر العجل
أوصى «الأقنص»، بضرورة اختيار العجول حديثة الولادة لبدء مشاريع التسمين حيث انها تضمن للمربي زيادة في إنتاج اللحم كثر من العجول الصغيرة، والتالي تعد الربح الأكثر في نهاية الدورة، فضلاً عن بعض العيوب التي يمكن ان تواجه المربي عند اختياره لتربية العجل الصغير، كما أن اختيار العجل حديثي الولادة يجب اختياره وفقاً لعدة معايير على رأسها الوزن والحجم، حيث يجب لمربي الأبقار اختيار رؤوس تتراوح وزنها بين 120 إلى 150 كجم مع ضرورة عدم اختيار وزن أقل من 70 كجم لمربي العجل البتلو .

نصح وكيل مديرية الطب البيطري بالإسماعيلية بعدم شراء العجول البتلو الرضيعة بوزن أقل من 60 كجم لأنها تتطلب إقامة طبيب بيطري متخصص بالمزرعة لرعاية عمليات التغذية على مدار اليوم مما يضمن لها سرعة معدلات التحويل إلى اللحم والدهن السريع، مما يستهلك مبالغ من المربي

أبرز ما يواجه مربي التسمين
ولفت «الأقنص»، إلى أن مشروع التسمين له عدة عيوب أبرزها أن عملية تذية عجول التسمين تعتمد على الأعلاف المركزة بشكل كلي، وقليلاً تستخدم العلف مثل السيلاج لأنه يبطئ معدلات التحويل والتي لا تزيد عن 250 جرام مما يجعلها معرضة للضعف والإصابة بالأمراض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *