الجمعة , 30 أكتوبر 2020
آخر الأخبار

حملات تفتيش مفاجئة على مصانع ومنافذ إنتاج وبيع الأعلاف

كلف الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، باستمرار تشديد الحملات الرقابية والتفتيشية المفاجئة على  جميع مصانع الأعلاف لضبط مخالفات إنتاج الأعلاف الغير مطابقة للمواصفات لارتباطها بمنظومة الإنتاج الحيوانى والداجنى بالتنسيق مع الوزرات المعنية ووكلاء ومداء الزراعة  بالمحافظات.
 وكشف تقرير لوزارة الزراعة، أن هناك حملات تفتيشية مكبرة بالتنسيق مع شرطة البيئة والمسطحات المائية، ووكلاء الزراعة بالمحافظات، على جميع المصانع المنتجة للأعلاف بأنواعها سواء للماشية، والدواجن لضبط المخالف والمغشوش، بالاضافة  استمرار حصر المصانع الغير المرخصة للأعلاف والمخالفة للمعايير لاتخاذ جميع الإجراءات القانونية لإغلاقها أو تقنين أوضاعها، بالتنسيق مع شرطة البيئة والمسطحات المائية، ووكلاء الزراعة بالمحافظات.
وأكد تقرير الزراعة، أنه يتم دوريا سحب عينات من جميع مصانع  الأعلاف للتأكد من خلوها من أسباب تمنع تسويقها على  المستوى المحلى، وإلتزامها بالمعايير المصرية للإنتاج والتداول، وإحالة المخالفات إلى جهات التحقيق المختصة، وذلك للحد من مخالفات إنتاج الاعلاف لارتباطه بمنظومة الانتاج الحيوانى والداجنى وقدرة الدولة على الاقتراب من تحقيق الاكتفاء الذاتى من هذه المنتجات.
وتابع  التقرير، أن هناك تنسيق كامل مع قطاع الثروة الحيوانية والداجنة والمركز الإقليمى للأغذية وللأعلاف بمركز البحوث الزراعية، للرقابة على 6 آلاف محل لبيع وتداول محاصيل الأعلاف ومنتجاتها، والتأكد من تراخيصها، وحملات مكثفة أيضا على “مجارش”الأعلاف بالمحافظات،للتأكد من التزامها بالمعايير المصرية للإنتاج والتداول، وتحرير المحاضر اللازمة ضد المخالف سواء منفذ بيع أو مصنع  وغلقها، لعدم الإضرار بالثروة الحيوانية والداجنة، وتكثيف الحملات التفتيشية للمرور بكافة المحافظات والمراكز والقرى المختلفة، على مراقبة منافذ بيع ومحال الإتجار فى الأعلاف، والمصانع وذلك للحفاظ على الثروة الحيوانية والداجنة فى مصر.
وكشف أخر تقرير صادر عن المعمل الإقليمى للأغذية والأعلاف التابع لمركز البحوث الزراعية، أنه يوجد 270 مصنعا ومنفذ بيع، منها 128 مصنع أعلاف دواجن، وأسماك، وماشية، وعدد 40 مصنع إضافات أعلاف وعدد 24 مصنع للمركزات، وعدد 2 مصنع قطط وكلاب، و20 محلا و56 منفذا بيع، تشملهم الحملات للتأكد من مطابقة الإنتاج للمعايير المصرية المتعلقة بتداول الأعلاف وضبط المخالفين، والأعلاف المغشوشة.
وقال التقرير، إن المعمل الإقليمى للأعلاف المسئول الأول عن مراقبة الجودة والرقابة لكل من العلف المصنع وخامات الأعلاف المستوردة أو المُصنعة محليا،كما أنه يساهم فى تفعيل الخطة البحثية لتطوير الأعلاف، وتزايد عدد العينات التى يقوم بها المعمل بتحليلها، وهو الجهة المسئولة على الجودة والخامات والإضافات لكافة الأعلاف المنتجة محليا والمستوردة، ولذلك تم وضع نظام رقابة من خلال أحدث وسائل وأساليب التحاليل المختلفة، كما يقوم المعمل بدور تحكيمى على رقابة الأعلاف وإضافاتها فى منطقة الشرق الأوسط، والقيام وتدريب كوادر لدول الإقليم باستخدام أحدث وسائل وأساليب التحاليل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *