الجمعة , 25 سبتمبر 2020
آخر الأخبار

خبيرة: زبيب ومكسرات رمضان تساعد الطلبة على التركيز فى الامتحانات

اجرى نيوز .. خاص

قالت خبيرة سلامة الغذاء -سماح إبراهيم- مساعدة مدير الصحة والسلامة الغذائية بإحدى الشركات المصرية الكبرى، إن العناية والاهتمام بوجبتى الافطار والسحور التى سيتناولها طلاب الثانوية والجامعات المقدمون على أداء امتحاناتهم النهائية يجب أن يتضاعف هذا العام نظرا لوقوع معظم أيامها فى شهر رمضان ودرجات حرارة مرتفعة.

وقالت خبيرة التغذية  فى تصريحات صحفية إن الاهتمام بحصول الطالب على الكمية المناسبة من عنصر الحديد دون إسراف خلال هاتين الوجبتين يضمن ارتفاع نسبة التركيز لديهم ، حيث أن التمثيل الغذائى للحديد لدى الانسان هو من الاشياء الضرورية والهامة لاستكمال دورة حياة مكونات الغذاء وعمل الأجهزة بكامل كفاءتها، بإلاضافة إلى أنه مكون أساسى فى تركيب خلايا الدم الحمراء، وتؤدى قلة نسبته عن المعدلات الطبيعية إلى الإصابة بمرض نقص الحديدالمعروف (بالانيميا) وبالتالى الانهاك والضعف.

وأكدت أهمية استثمار وجود بعض السلع الرمضانية المميزة ، مثل الفاكهة المجففه كالزبيب والخوخ والبرقوق، المكسرات خاصة اللوز للحصول على الاحتياجات الاساسية من عنصر الحديد ، موضحة أن جسم الانسان يحتفظ بكمية كبيرة من الحديد يعيد استخدامها مرة أخرى خلال دورة حياته عبر ما يعرف طبيا ب “النظام الشبكى البطانى” الذى يقضى على خلايا الدم الحمراء القديمة.

ولفتت خبير التغذية إلى أن وجود مادة فيتامين (سى) فى الجسم يعزز امتصاص الحديد من الغذاء ، والافراط فى تناول الشيكولاته والاطعمه التى تحتوى على الكاكاو والقهوة تعيق امتصاص الحديد فى الجسم ، وكذلك بعض مضادات الحموضة ، وعدد من المضادات الحيوية ، مشيرة إلى ضرورة تجنب العادات التى تعيق امتصاص الحديد ومنهااحتساء الشاى والقهوة والكولا بعد الاكل مباشرة ، حيث ينصح بتأجيلها بعد الوجبات الرئيسية بساعتين على الاقل .

واستعرضت الاغذية الغنية بالحديد وهى (الخضراوات الورقية الداكنة مثل السبانخ والخرشوف ، عصير حشيش الشعير) ، موضحة أن (البرتقال- الليمون -الجزر- الفلفل الاخضر- الباذنجان ) من الاطعمه التى تساعد على امتصاص الحديد .

وأوضحت أن الإنسان الطبيعى يفقد كمية ثابتة من الحديد من خلال التعرق، وإحلال الخلايا الحديثة محل القديمة فى الجهازين الدورى والهضمى ، وطبقات الغشاء المخاطى ، مشيرا إلى أن الكمية اليومية الاجمالية التى يفقدها الشخص العادى فى الدول النامية تقدر بواحد ملليجرام فى الرجال ، و من 5ر1 إلى 2 ملليجرام فى الإناث خاصة خلال فترة الدورة الشهرية .

وذكرت أن الاشخاص المصابين بالتهابات طفيلية فى الجهاز الهضمى يفقدون كميات أكبر من الحديد مقارنة بالاشخاص العاديين ، منوهه بأن هناك 5 أسباب تحول دون توفر كمية الحديد المناسبة والتى يحتاجها الجسم ، وهى فقدان الدم ، وسوء التغذية ، عدم قدرة الجسم على امتصاص الحديد لفقدان الجدار المبطن للامعاء بالجراحة،أوالاستئصال ، ووجود التهابات تمنع افراز الحديد فى الدم بعد امتصاصه ، وتناول أغذية تحتوى على مادة الكالسيوم او الزنك او الماغنسيوم بكثرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *