السبت , 21 سبتمبر 2019
الرئيسية / الأخبار /  ننشرها   بالتفصيل  .. مراحل اعمال تنفيذ البرنامج الوطنى لإنتاج تقاوى الخضر

 ننشرها   بالتفصيل  .. مراحل اعمال تنفيذ البرنامج الوطنى لإنتاج تقاوى الخضر

البرنامج الوطنى لإنتاج تقاوى الخضر محليًا، بمثابة عملية إنقاذ لزيادة الإنتاج المحلى والحد من استيراد بذرة الخضر، والتى تستورد بنسبة 98% تستنزف العملة الصعبة وتزيد من تكلفة التقاوى على المزارعين، حيث يغطى الإنتاج المحلى من تقاوى محاصيل الخضر 2% فقط من الاحتياجات عكس تقاوى المحاصيل الحقلية التى ينتجها معهد بحوث المحاصيل الحقلية بنسبة 98% من الاحتياجات المحلية من التقاوى.

مركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة، بدأ بتدعيم البرنامج للمساهمة فى زيادة الإنتاج وتخفيض أسعار التقاوى والبذور على المزارع بالأسواق، والتعاون والعمل الجماعى مع كافة الجهات من أجل نجاحه وتحقيق أفضل النتائج، وتكثيف التعاون مع العلماء والباحثين الذين لديهم برامج تربية سلالات تقاوى الخضر لتسجيلها من خلال المركز للاستفادة من عوائدها .

وبدات  المرحلة الثانية للبرنامج، وتسهيلات جديدة فى إجراءات التسجيل وإزالة جميع العقبات التى تواجه الباحثين من خلال إعداد برتوكولات التعاون والشراكة ما بين مركز البحوث الزراعية والباحثين يتضمن كافة مراحل تسجيل وإنتاج وتسويق تقاوى الأصناف الجديدة من محاصيل الخضر، بما يضمن حماية حق المربى للمشاركة فى الاستفادة من العوائد المالية المترتبة على ذلك.

وكشف تقرير مركز البحوث الزراعية، عن زيادة عدد الفرق البحثية العاملة فى البرنامج الوطنى لإنتاج تقاوى الخضر إلى 20 فريقًا، ورفع عدد المحطات البحثية المشاركة إلى 15 محطة تنتشر بالدلتا والصعيد، وهى محطة بحوث الخضر بقها، ومزرعة بحوث الخضر بالدقى، ومحطة بحوث البساتين ببهتيم، ومحطة بحوث البساتين بشندويل، ومحطة بحوث البساتين بسخا، ومحطة بحوث البساتين بالقصاصين، ومحطة البحوث الزراعية بالإسماعيلية، ومحطة بحوث البساتين بالصبحية، ومحطة بحوث البساتين بسدس، ومحطة البحوث الزراعية بالجميزة، ومحطة بحوث البساتين بالقناطر الخيرية، ومحطات بحثية أخرى، والمزرعة البحثية بالجيزة.

وأكد تقرير البحوث الزراعية، أنه يتم حاليًا الإعداد لتوقيع اتفاقية “بروتوكول” بين معهد بحوث البساتين والإدارة المركزية لإنتاج التقاوى لبيع التقاوى الناتجة من المشروع بمعرفتها مع تدبير وتوفير وتمويل مستلزمات الإنتاج الخاصة بالمشروع، والإعداد لتوقيع اتفاقية “بروتوكول” مع الهيئة العامة لتنمية الصادرات “وزارة التجارة والصناعة” لتدبير وتوفير وتمويل مستلزمات الإنتاج الخاصة بالمشروع.

وكشف تقرير أصدره معهد بحوث البساتين، عن المحصلة النهائية للمرحلة الأولى من المشروع الوطنى لإنتاج تقاوى محاصيل الخضر والتى تم تمويلها بالكامل ذاتيا عن طريق الوحدة البحثية الإنتاجية الإرشادية للمعهد، موضحا أنه تم البدء فى استعادة إنتاج تقاوى الأصناف والهجن المسجلة باسم معهد بحوث البساتين والتى كان قد توقف انتاجها (2 صنف + 12 هجينا) وهى أصناف وهجن مطلوبة تجاريا ومرغوبة على مستوى المزارعين.

وأوضح التقرير، أن هناك مراحل تقدم فى المشروع الوطنى لإنتاج تقاوى من الأصناف هى صنف البسلة (ماستر بى) وانتصار 1، 2 – صنف الفاصوليا (نبراسكا) – هجين الطماطم الخاص بالزراعة فى الصوب الزراعية (أجياد 7) – وهجين الطماطم الخاص بالزراعة فى الأرض المكشوفة اجياد 16، هجين الفلفل الحلو الأحمر (اليسر1) – هجين الفلفل الحلو الأحمر (اليسر2) – هجين الفلفل الأصفر الحلو (اليسر 3) وهجين الفلفل البرتقال الحلو (اليسر 4) – هجين الكانتالوب (يثرب 7) – هجين الكوسه (تبارك) – هجين الخيار الخاص بالزراعة فى الأرض المكشوفة (إشراق) – هجين الخيار الخاص بالزراعة فى الصوب والأنفاق البلاستيكية (صفا 62) – هجين البطيخ الأحمر (كنوز 1) – هجين البطيخ الأصفر (كنارى 2) – هجين البطيخ الأصفر (كنارى 6).

وتابع التقرير، إنه تم التوصل إلى استنباط عدد 3 هجن جديدة واعدة؛ اثنان منها للطماطم وهجين للخيار، ووصول برامج التربية لمحاصيل الخضر الرئيسية والتى يعمل عليها خمسة فرق بحثية إلى مراحل متقدمة بدرجات مختلفة.

وأوضح التقرير، إنه تم الانتهاء من الإعداد لبدء تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع الوطنى لإنتاج تقاوى محاصيل الخضر والتى ستستغرق مدة عام كامل والتى سيتم فيها البدء فعليا فى استعادة إنتاج باقى تقاوى الأصناف والهجن المسجلة باسم معهد بحوث البساتين والتى كان قد توقف انتاجها (5 أصناف + 9 هجن) ليكون قد تم استعادة الإنتاج لكافة الأصناف والهجن المملوكة للمعهد وعددها (9 أصناف + 21 هجينا).

وشدد التقرير، على إنه سيجرى من خلال هذه المرحلة القيام باستنباط الأصناف والهجن الجديدة ويقوم بالعمل فيها خمسة أقسام بحثية هى قسم بحوث تربية محاصيل الخضر، وقسم بحوث زراعة محاصيل الخضر تحت ظروف جوية معدلة، وقسم بحوث الخضر ذاتية التلقيح، وقسم بحوث محاصيل الخضر خلطية التلقيح، وقسم بحوث محاصيل الخضر خضرية التكاثر.

ورصد تقرير بحوث البساتين، المرحلة الأولى للمشروع الوطنى لإنتاج تقاوى محاصيل الخضر وكانت الخطوات التى تم تنفيذها والإجراءات التى تم اتخاذها فى هذه المرحلة والتى استغرقت خمسة شهور خلال الفترة من الأول من يناير الماضى، وحتى نهاية مايو الماضى، ومنها قيام 7 فرق بحثية بالانتهاء من زراعة المزرعة البحثية بمحطة بحوث الخضر بقها.

وأضاف التقرير، أن الفريق البحثى، انتهى من زراعة 16 صوبة لإنتاج هجين الطماطم المسجل والمطلوب تجاريا (أجياد 7)، وتقييم عدد 2 هجين طماطم جديدة وواعدة (H28 & H39) بالمقارنة مع هجين الطماطم المسجل (أجياد 7) وهجين الطماطم التجارى القياسى (روزالينا)، وإجراء تهجينات لإنتاج هجن طماطم جديدة مقاومة لمرض تجعد الأوراق الأصفر، وإنتاج وإكثار أباء هجن الطماطم للتوسع فى إنتاج الهجن المسجلة.

كما انتهى الفريق من زراعة صوب لإنتاج وإكثار السلالات والأصول البرية والأصول الوراثية للطماطم، وإنتاج هجينى الفلفل الحلو الأحمر المسجل والمطلوب تجاريا (اليسر 1 – اليسر 2) وهجين الفلفل الأصفر (اليسر 3) وهجين الفلفل البرتقالى (اليسر 4)، وإنتاج وإكثار أباء الهجن المسجلة للفلفل الحلو، وإنتاج وإكثار السلالات والأصول الوراثية للفلفل الحلو.

ووفقًا للتقرير، قام الفريق البحثى، بزراعة 25 صوبة صوبه لإنتاج أباء هجين الكانتالوب المسجل (يثرب 7)، وإنتاج هجين الكوسه المسجل والمطلوب تجاريا (تبارك)، وإكثار أباءه، وإنتاج هجين الخيار المسجل والمطلوب تجاريا والخاص بالزراعة فى الأرض المكشوفة (إشراق)، وإنتاج هجين الخيار المسجل والمطلوب تجاريا والخاص بالزراعة فى الصوب والأنفاق البلاستيكية (صفا 62)، وإنتاج أباء هجينى الخيار المسجلين (إشراق) و(صفا 62)، وإنتاج هجين البطيخ الأحمر المسجل والمطلوب تجاريا (كنوز 1)، وإنتاج هجينى البطيخ الأصفر المسجلين والمطلوبين تجاريا (كنارى 2 – كنارى 6)، وإكثار أباء هجن البطيخ المسجلة، وإنتاج هجن بطيخ مقاومة للنيماتودا.

ورصد التقرير أيضًا قيام الفريق البحثى، بزراعة 3 صوب لتقييم السلالات والأصول الوراثية للكنتالوب ، والخيار، وللتهجين بين السلالات والأصول الوراثية للخيار وتم الوصول الى هجين جديد واعد وسيتم تقييمه فى المرحلة القادمة، وقام الفريق البحثى بزراعة 4 صوب للتهجين بين السلالات والأصول الوراثية للفاصوليا للوصول الى هجن متسلقة تصلح للإنتاج فى الصوب لإنتاج الفاصوليا الخضراء للتصدير، وللتهجين بين السلالات والأصول الوراثية للكنتالوب للوصول الى هجن تصلح للإنتاج فى درجات الحرارة المرتفعة فى الموسم الصيفى والتى تزيد بها نسبة السكريات عن 15%.

بينما قام الفريق البحثى بزراعة 2 صوبة للتهجين بين السلالات والأصول الوراثية للفلفل الحار للوصول الى هجن جديدة، وللتهجين بين السلالات والأصول الوراثية للخيار للوصول إلى هجن جديدة، فى حين قام الفريق البحثى بزراعة 2 صوبة لتقييم السلالات والأصول الوراثية للطماطم للوصول إلى هجن جديدة، بينما قام الفريق البحثى لقسم تكنولوجيا التقاوى بزراعة 3 أفدنة لإنتاج نويات لصنف الفاصوليا الجافة المسجل (نبراسكا) لإنتاج التقاوى المعتمدة لتوزيعها على شركات القطاع الخاص، وإنتاج نويات “تقاوى الأساس” لأصناف البسلة المسجلة (ماستر بى وانتصار 1، 2) لإنتاج التقاوى المعتمدة لتوزيعها على شركات القطاع الخاص.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *