الاتفاق على تصدير 10 آلاف طن تمر مصرى إلى المغرب

نافذة الزراعة
كشف مصطفى شالي أحد مصدري التمور في واحة سيوة، عن الاتفاق لتصدير 10 آلاف طن تمور مصرية، بعد المشاركة فى الملتقى العاشر للتمور المغربية خلال الفترة من 24 إلى 27 أكتوبر الماضى، مشيرًا إلى أن 6 شركات مصرية شاركت فى الملتقى عبر جائزة خليفة لنخيل التمر.

وأضاف شالى أن هناك 15 دولة شاركت فى الملتقى العاشر للتمور المغربية، والذى يفتح بابًا لتصدير التمر المصرى إلى السوق المغربى، وكل الأسواق للدول التى شاركت بالملتقى.

وكشف شالى، عن أن عدد شجر النخيل المثمر حوالي 15 مليون نخلة بمتوسط إنتاجية 1.6 كجم للنخلة، وتنتج مصر سنويًا 106 ملايين طن تعادل 17.7% من الإنتاج العالمي للتمور، لافتًا إلى هناك اهتمام كبيرة من الدولة المصرية بقطاع نخيل التمر.

وأوضح أن هذا الاهتمام يظهر من خلال إعلان الرئيس عن تدشين المزرعة النموذجية للنخيل والتي ستنتج 2.5 مليون نخلة لأفضل وأجود أنواع التمور، وهى ستحل أزمة نعانى منها منذ سنوات لأننا طالبنا بمزارع نموذجية للأصناف المطلوبة عالميا، لافتًا إلى أن الإنتاج المصري من التمور يمكن أن يكون فرصة كبيرة لسد الفجوة فى الأسواق العالمية لأن السوق الأوروبى تحديدًا يتطلب أصناف نادرة غير موجودة فى مصر والمزرعة الجديدة ستحتوى على هذه الأصناف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.