وزيرة البيئة تناقش مع وفد البنك الدولى التعاون فى مجالات مكافحة تلوث الهواء

نافذة الزراعة
عقدت وزيرة البيئة إجتماعاً مع وفد من البنك الدولي برئاسة آيات سليمان المدير الإقليمي للتنمية المستدامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوليفر بريتد رئيس البرنامج بمكتب البنك الدولى بالقاهرة، لمتابعة الإعداد للبرنامج الجديد بشان مكافحة تلوث الهواء والتصدى لتغير المناخ فى القاهره الكبرى.

ناقش الاجتماع الإجراءات التى ستتخذها الحكومة المصرية لمواجهة تلوث الهواء والتغيرات المناخية خاصة بنطاق القاهرة الكبرى وما تم من خطط واستراتيجيات لتوطين المركبات الكهربية الصديقة للبيئة للمساهمة فى خفض الانبعاثات الناتجة عن المركبات التى تعمل بالوقود التقليدى لتحسين جودة الهواء بالقاهرة الكبرى.

وأكدت وزيرة البيئة أن البرنامج يهدف إلى تنفيذ حزمة إجراءات لمواجهة مشكلتى المخلفات وعوادم المركبات التي باتت تؤرق المواطن والعمل على إيجاد الحلول المناسبة بالتعاون مع البنك الدولى والتى من شانها تحسين هواء القاهره، مشيرةً إلى أهمية العمل على تحسين الخدمة المقدمة للمواطن ومخاطبته بلغة سهلة يفهمها وهذا يحتاج إلى التنسيق بين كافة الجهات المعنية، وقد اتخذت وزارة البيئة خلال الفترة الماضية العديد من الإجراءات لخفض نسب التلوث يعد أهمها ما تم تنفيذه خلال فترة مواجهة نوبات تلوث الهواء هذا العام وكذلك الانتهاء من الدراسات الفنية اللازمة لتصميم أحد أكبر برامج البنك فى الشرق الأوسط للحفاظ على البيئة.

واستعرض الإجتماع ما سيتم تنفيذه فى مجال المخلفات الصلبة خاصة برنامج رفع كفاءة منظومة إدارة المخلفات بالقاهرة للمساهمة فى حل تلك المشكلة والذى تقوم بتنفيذه وزارة التنمية المحلية.

ويجري تنفيذ برنامج البنك الدولى بالتعاون مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولى باعتبارها الجهة المسئولة عن تنسيق الإعداد للبرنامج ووزارهً البيئة كجهة تنفيذيه للبرنامج ووزارتى التنمية المحلية والنقل كوزارات مشاركة فى تنفيذ مكونات البرنامج والخاص بالنقل الكهربائي والمخلفات الصلبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.