الخميس , 20 فبراير 2020

 تفاصيل .. اول خريطة زراعية للخضراوات وربطها بالسوق دون وسيط

بداية   لعودة القرية  الريفية المنتجة   وتشجيعا للفلاحين على تسويق منتجاتهم   ووصولها  للمستهلك   من الغيط  دون وسيط بالسعر الحقيقى  ، تواصل  وزارة الزراعة ، استكمال عمل منظومة  الخريطة  الزراعية  لجميع أنواع   الخضر وتشمل   47  نوعا  تزرع  بالعروات الثلاثة   منها أنواع تزرع  مرة واحدة في العروة تشمل  27  نوعا  استراتيجيا مطلوب أن يكون في الأسواق  يوميا و  في كل بيت ،و تدقيق  المساحات وتقدير الإنتاجية ، لتوفير المعلومات اللازمة لاحتياجات السوق المحلى من المنتجات الزراعية وتحقيق الجودة الإنتاجية من حيث الكم والكيف ، لتكون هدفها  زيادة المعروض بالأسواق المحلية وزيادة الصادرات وتغطية العجز  فى فاصل العروات ، والقضاء  على  سلسة الوسيط .

كما  تعمل   وزارة الزراعة ،  على  استكمال المنظومة التى بداتها  فى  التوسع  فى عمل منافذ لبيع الخضروات بمديريات   الزراعة  والتي بدأت بتجربة بعدة   محافظات لتسويق المنتجات مباشرة من الحقل إلى المستهلك  للحد من سلسلة الوسطاء، والقضاء على جشع التجار، وضمان وصول الحاصلات الزراعية مباشرة للمستهلك بسعرها الحقيقى من خلال منافذ تسويق الخضراوات لمديريات  الزراعة ، وتحقق هامش ربح للمزارعين من خلال تسويق منتجاتهم للسوق المحلى، وتوصيلها للمستهلك بالسعر والجودة المناسبة، حيث تقوم مديريات الزراعة بمحافظات الجمهورية التوسع فى شراء المحصول من المزراعين وعرضها بمنافذها لبيعها للمستهلك بأسعارها الحقيقة دون وسيط وإعطاء المزراعين ثمن المحصول، ويكون الهدف الأول هو عودة القرية المنتجة وتحقيق هامش ربح للمزراعين.

وقال  المهندس محمود عطا  رئيس الإدارة المركزية  للبساتين   والمحاصيل الزراعية  بوزارة الزراعة ، إن هناك   لجان من قبل أدارة الخضر  تواصل استكمال عمل الخريطة الزراعية  للخضروات، مضيفا  أن المنظومة هدفها  ضبط منظومة العمل والإنتاج الزراعي، وحصر البيانات الزراعية للخضر والفاكهة بصورة دقيقة ، ووضع تصور كامل وصحيح للعمل على أرض الواقع لحل كافة المشكلات الزراعية لضمان تحقيق الجودة الإنتاجية من حيث الكم والكيف.

ضاف ” عطا ”  أن هناك تكليفات  لجميع ادرات  الخضر  والبساتين بتكثيف الحملات المرورية على  جميع محاصيل الخضروات بكافة أنواعها لزيادة الانتاجية وتغطية السوق المحلى  من خلال توفير المعلومات اللازمة لاحتياجات السوق المحلى من المنتجات الزراعية بالمحافظات ،هدفها  توفير المعلومات للجمعيات الاستهلاكية والجمعيات التعاونية عن مصدر المنتجات الزراعية الهامة، دون تدخل الوسطاء.

من جانبه قال الدكتور علاء البحراوى مدير إدارة الخضر بالإدارة المركزية للبساتين  والمحاصيل الزراعية ، إن هناك لجان تعمل دوريا في كل عروة  لحصر  مساحات الخضر  المنزرعة   ، مضيفا أنه يوجد 47 نوع خضر  بالعروات الثلاثة على مدار العام منها 27 نوع استراتيجى  يلزم أن يكون موجود بالأسواق  والبيوت على مدار اليوم ، منها البطاطس ، والثوم ، والبصل ، الطماطم ، الفلفل ، الباذنجان ، الفاصوليا  ، البسلة ، سبانخ ، لوبيا  والخيار ، والكرنب ، والقرنبيط ، والجزر ، مؤكدا أن الخريطة الزراعية  وربطها بالمنافذ  والمجمعات  لوصول  المنتج بالسعر الحقيقى للمستهلك وتحقيق هامش ربح  للفلاحين  بتسويق منتجاتهم دون حلفات الوسيط .

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *