الرى: التوسع فى اعادة استخدام مياه الصرف الزراعى بإنشاء محطات الخلط

نافذة الزراعة
قال المهندس محمود السعدى رئيس مصلحة الرى، إن قطاعات وزارة الرى وهيئاتها تعمل في اطار تكاملي فيما بينها وذلك من أجل النهوض بالخدمات الرى تقدمها الوزارة للمواطنين.

وأضاف السعدى ، فى تصريحات صحفية أنه يتم انشاء عدد من محطات الخلط الوسيطة للتوسع في اعادة استخدام مياه الصرف الزراعي ، كما نقوم حاليا بتنفيذ خطه عاجله لتأهيل بعض الترع التي تعاني من الاستبحار “خروجها عن المنسوب التصميمي “بانشاء حوائط سانده خرسانيه من خلال قطاع التوسع الافقي التابع للمصلحه وكذلك صيانه استراحات الري والعمارات السكنيه التابعه للمصلحه ويقيم فيها العاملين بمختلف المحافظات.

وأوضح السعدى، أن هناك طفرة في تنفيذ الازلات للتعديات المقامة علي شبكات المجارى المائية بالتعاون مع كافة الاجهزة المعنية ، و ايضا اعمال الصيانه الدوريه لكافه القناطر، والمنشأت الكبرى علي مجري النيل بالاضافه الي اقامه شبكه تأمين لها من خلال قطاع الخزانات التابع للمصلحه، وكذلك تنفيذ مشروع “ممشي اهل مصر” الذى يمتد من اسوان حتي نهاية مجري النيل بعد ازاله التعديات علي ان يتم استغلالة جميع الاماكن الموجودة علي المجري الرئيسي.

وقال السعدى، أن مصلحة الرى هى الذراع اليمنى لوزارة الموارد المائية و الرى فى تنفيذ مهامها حيث تعمل على توفير الاحتياجات المائية لاغراض التنمية المختلفة سواء كانت زراعة أو مياه شرب أو صناعة وذلك من خلال قطاعات عديدة تنفذ خطة الدوله لتوفير كافة الاحتياجات المائيه لمختلف الاغراض التنمويه من زراعه وشرب وصناعه وملاحة نهريه مع ترشيد المياه على مستوى مصر، في ظل التحديات المائية التي تواجهها الدولة، ومتابعة موقف تنفيذ إجراءات الخطة التي تضمنت إنشاء محطات تحلية، ومحطات معالجة، وآليات تحسين نوعية المياه، وزيادة كفاءة الاستخدام لتعظيم الاستفادة من كل قطرة مياه، والعمل على إعادة تدوير المخلفات للحفاظ على المجاري المائية من التلوث، بالتعاون بين كافة الوزارات بالاضافة الى أعمال تطهير مخرات السيول وشبكات الترع والمصارف لمجابهة السيول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *