الثلاثاء , 6 ديسمبر 2022

هل يستمر ارتفاع أسعار الدواجن حتى رمضان؟ رئيس شعبة الدواجن يجيب

نافذة الزراعة
قبل أسابيع من حلول شهر رمضان المبارك، تشهد الأسواق ارتفاعا في أسعار الدواجن، والتي وصلت في بعض الأحيان إلى 38 جنيها خلال الأيام الماضية، متأثرة بارتفاع سعر الكتكوت، والذي وصل إلى 12 جنيها في بعض الأحيان.

جاء ذلك في وقت يثار فيه الجدل بين المنتجين والمستوردين حول تحقيق الاكتفاء من الإنتاج المحلي، أو حدوث فجوة بين الاستهلاك والإنتاج المحلي، في ظل وقف الاستيراد.

وواصلت أسعار الدواجن الحية ارتفاعاتها في السوق المحلية، عقب سلسلة من القفزات خلال الأسابيع الماضية، وارتفع السعر من 29 لـ33 جنيها للكيلو اليوم، متأثرا بارتفاع سعر الكتكوت من 6.25 جنيه، إلى 11.25 جنيه.

قال أحمد صقر، مستورد بغرفة الإسكندرية، إن قرار وزير الزراعة بوقف استيراد الدواجن ومجزءاتها أسهم في قفزات أسعار الدواجن المحلية، مؤكدا أن الوارد للبلاد 50 ألف طن دواجن، وهو “صفر” مقارنة بالعام الماضي، وفقا لإحصائيات رسمية، وإنه من الضروري إعادة النظر في إجراءات وشروط الاستيراد، خاصة اللحوم الحمراء والدواجن، واللجان المشرفة على الاستيراد، والدول المسموح بالاستيراد منها.

وطالب بإعادة النظر في قرار وقف الاستيراد لسد الفجوة، على اعتبار أن الاستهلاك في شهر رمضان يزيد بنسبة 50%، نتيجة زيادة أعمال “الخير”، لافتا في الوقت ذاته إلى أن هناك فجوة تقدر بأكثر من 97 ألف طن.

رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية: الإنتاج المحلي يكفي احتياج السوق

ومن جهته، قال الدكتور عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية، في تصريحات صحفية إن استيراد الدواجن يمثل نسبة صغيرة جداً من احتياجات السوق، ويجري استيراد من 50 إلى 60 ألف طن، فإنتاجنا المحلي يكفي الأسواق وتنتج مصر 1.3 مليار دجاجة سنويا، و3 ملايين يوميا، وهي كمية كافية، مستبعدا حدوث أزمة في الإنتاج لاستعدادات المنتجين لهذا الشهر، إلا أن المشكلة من وجهة نظره تتمثل في ضرورة وضع سعر عادل لمنع وجود مضاربات على الأسعار، وهو ما يطالب به مربو الدواجن، لأن تكاليف الإنتاج كبيرة، كما يجب أن تكون هناك آليات واضحة لوصول الدواجن إلى المستهلك بأسعار عادلة، خاصة بعد الزيادات غير المبررة لأسعار الكتكتوت.

صولا: حظر الاستيراد ينقذ سوق الدواجن.. والحلقات الوسيطة تتسبب في ارتفاع الأسعار
من جهته، قال حسين صولا، عضو اتحاد منتجي الدواجن، إن قرار وزارة الزراعة بحظر استيراد الدواجن، قرار صائب جاء في الوقت المناسب لينقذ سوق الدواجن المحلي من الانهيار، ولا نحتاج إلى الاستيراد حاليا.

وأكد أن الإنتاج المحلي فى شهر رمضان، يتزايد بشكل كبير، لكن هناك استعدادات مكثفة من جانب المربين تحسبا لزيادة الطلب خلال الشهرين المقبلين.

وأضاف أن الحلقات الوسيطة تتسبب في ارتفاع الأسعار، كما أن اجتماعا موسعا بين المنتجين ووزارة الزراعة لحل مشكلة ارتفاعات سعر الكتكوت، ووصوله إلى سعر عادل، ولابد من انضباط سعري قبل شهر رمضان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *