بالصور…وزيرة البيئة والدكتورة مايا مرسى تقودا حملة لتنظيف نهر النيل من المخلفات

نافذة الزراعة
قادت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، والدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومى للمرأة حملة لتنظيف نهر النيل من المخلفات من الاتحاد المصرى للشراع والانزلاق على الماء، والتي تقام تحت رعاية وزارة البيئة بالتعاون مع مبادرة very nile والمجلس القومى للمرأة في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، وبحضور الدكتورة هاربين أرورا مؤسسة المنتدى الاقتصادي للمرأة وممثلي مؤسسات المجتمع المدنى البنوك والقطاع الخاص ومجموعات من الشباب والشابات.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، أن تنفيذ هذه الحملة اليوم يأتي احتفالا بأكثر من حدث ومنها نجاح حملة very nile والتي بدأت منذ أكثر من عام برعاية ودعم وزارة البيئة، وتم اطلاقها من نفس المكان بمشاركة مجموعة من الشباب تضاعف عددهم على مدار العام ليصلوا إلى 3500 شاب وفتاة، وجمعنا منذ عام 8 طن مخلفات وصلت إلى 35 طن حتى الآن.

وأضافت أن اليوم أيضا يتم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة الذي أصبح حدثا عالميا بعد تنظيم مصر للمرة الأول للمنتدى الاقتصادي للمرأة، مؤكدة أن المرأة هي المحرك الرئيسي للتنمية وخاصة في مجال البيئة، حيث تتعاون وزارة البيئة مع المجلس القومى للمرأة في تنفيذ حملة طرق الأبواب لتدريب السيدات على إعادة تدوير المخلفات وصون الموارد الطبيعية.

وشددت وزيرة البيئة على أن نجاح العمل البيئي في مصر يتطلب توعية بيئية ومشاركة فعلية، وتعد مبادرة very nile نموذجا حقيقيا لذلك بدأت بمجموعة من الشباب وتضاعفت المشاركة بها من خلال القطاع الخاص البنوك والجامعات وفريق الكشافة، ليتحول الحلم والتحدي إلى حقيقة، وتكون دعوة لكل شاب وفتاة لاتخاذ خطوات إيجابية يمكن أن تبدأ بمبادرات بسيطة تتحول إلى مشروعات بيئية كبيرة.

ومن جانبها، أعربت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومى للمرأة عن سعادتها بالمشاركة في هذا الحدث مع مجموعات من الشباب والشابات، مشيدة بجهود وزيرة البيئة فى دعم ملف البيئة الذي يعد ملفا حيويا لمصر وتمكين المرأة في العمل البيئي من خلال العمل المشترك بين الوزارة والمجلس لتدريب السيدات على دعم البيئة فى المحافظات، وتمنت تزايد المشاركة خلال الأعوام القادمة وأن يشهد الاحتفال باليوم العالمي للمرأة العام القادم حملات تنظيف للنيل على مستوى المحافظات المطلة عليه في آن واحد.

وعبرت هاربين أرورا مؤسسة المنتدى الاقتصادي للمرأة عن سعادتها بالمشاركة مع مجموعات الشباب والشابات في تنظيف النيل العظيم، بما يبعث رسالة واضحة عن التساوي بين الرجل والمرأة في الحقوق والواجبات، مؤكدة انهم قادة اليوم والمستقبل.

وتم خلال الحملة تكريم عدد من السيدات الرائدات في مجال العمل المجتمعى والبيئي، ومنهم هاربين أرورا مؤسسة المنتدى الاقتصادي للمرأة، وتتميز حملة اليوم بأنها لا تهدف فقط لجمع المخلفات من النيل ولكن تتضمن أيضا توعية للمشاركين بكيفية التعامل مع المخلفات وتصنيفها والتخلص السليم منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *