رئيس البنك الزراعى تجديد 600 فرع للبنك الزراعي نهاية العام الجاري..تفاصيل

نافذة الزراعة
كشف علاء فاروق رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، أن أولويات البنك فى المرحلة المقبلة دعم الشمول المالي ليصبح بنك الشمول المالي بمصر والشرق الأوسط مع استمرار الدور المنوط به كداعم أساسي للزراعة لتنمية القطاع الزراعي ورفع كفاءته الإنتاجية بغرض تحقيق التنمية الريفية والزراعية الشاملة بجميع محافظات مصر وحددت مهمته وأولوياته الإستراتيجية خلال مرحلة إعادة هيكلته وتطويره التي تستمر لمدة 3 سنوات.

وأوضح علاء فاروق، في تصريحات صحفية أنه تم تجديد نحو 260 فرع بما يتواءم مع الشكل الجديد للبنك، وأنه من المتوقع الانتهاء من تجديد نحو 600 فرع البنك الزراعي بنهاية العام الجاري.

وأضاف رئيس البنك الزراعي، أن رؤيته للبنك تكمن في أن يصبح البنك الزراعي المصري مؤسسة مصرفية تنموية متطورة متخصصة في الأعمال المصرفية الريفية وتمويل الزراعة والقطاعات المرتبطة بها ( الحيواني – الداجني – السمكي – المناحل – الآلات والمعدات الزراعية – أنظمة ومعدات الري –)، وتقديم الخدمات المصرفية والمالية المرتبطة ببرامج الدعم الحكومي للمزارعين والفلاحين.

وتابع: بجانب تقديم برامج التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة SMEs، وبرامج التمويل متناهي الصغر Microfinance، وتقديم برامج تمويل الإسكان منخفض التكاليف لمحدودي ومنخفضي الدخول لتمكينهم من الحصول على المسكن الملائم، والقيام بدور كبير في تحقيق التنمية المستدامة فى المستقبل لما سيقوم به من دور كبير فى تقديم الخدمات المصرفية والمالية والتمويلية لشرائح العملاء بالمناطق الأكثر فقرا بجميع محافظات مصر ليساهم فى تحقيق رؤية الدولة للشمول المالي، وتحقيق التنمية المستدامة.

وأكد علاء فاروق، أنه ينتهج سياسة ثابتة لتعزيز وترسيخ مفهوم الشمول المالي لدى الأفراد باعتباره أحد الركائز الأساسية لتحقيق التطور الاقتصادي والاستقرار المالي والاجتماعي، ويحرص على التوسع في تطبيق هذا المفهوم الأمر الذي يؤدي إلى تقليل التعامل النقدي بالأسواق، وتحويل المجتمع إلى مجتمع لا نقدي ويساعد على نشر مبدأ الشمول المالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *