هيئة الأرصاد الجوية…توضح سبب حالة عدم الاستقرار الجوية

نافذة الزراعة
قال الدكتور محمود شاهين مدير مركز التحاليل والتبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية أن سبب هذه الموجة منخفض جوي موجود على سطح الأرض، وأن منخفض السودان الممتد هو الذي بدأ بالرفع التدريجي لدرجة الحرارة، بالإضافة لكميات كبيرة من الرطوبة على البحر الأحمر، ويتمركز لمدة يومين الخميس والجمعة، ويبدأ في التحرك ناحية الشرق يوم السبت، وهو متزامن مع منخفض جوي آخر موجود في طبقات الجو العليا ومتعمق بشكل كبير وهو مما جلب حالة شديدة من حالات عدم الاستقرار.

وأوضح شاهين إنه يوجد حالة شديدة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، غدا الخميس، على أغلب مدن ومحافظات الجمهورية، مع وجود أمطار شديدة الغزارة على السواحل الشمالية، ومحافظات الوجه البحري، والقاهرة، ومدن القناة، وشمال الصعيد، ومناطق من سيناء.

وأضاف شاهين، أن الأمطار ستكون شديدة الغزارة وتصل لحد السيول على مناطق من سيناء، ومناطق من سلاسل جبال البحر الأحمر وجنوب البلاد، بالإضافة لوجود نشاط للرياح التي تصل لحد العاصفة على الطرق الصحراوية والمكشوفة، والأماكن التي ليس بها عواصف سيكون بها موجة هواء شديدة.

وتابع مدير مركز التحاليل والتبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن العواصف الترابية ستكون مثيرة للرمال والأتربة في الصحراء الغربية، ومحافظات شمال وجنوب الصعيد وكل الطرق المؤدية لهذه الأماكن بالإضافة لمحافظة البحر الأحمر وعلى رأسهم الغردقة، وبالنسبة للقاهرة الكبرى ستكون هناك أمطار ورياح شديدة ومن الممكن في بعض الأماكن في القاهرة والأماكن الصحراوية تشهد أتربة ولكن سيغلب عليها شدة الرياح وغزارة الأمطار.

وأشار مدير مركز التحاليل والتبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، إلى أن حالة الطقس تستمر يومي الخميس والجمعة، ويوم السبت تقل الذروة بالنسبة للمناطق الخاصة بالقاهرة، وبالنسبة لمناطق شرق سيناء وشمال ووسط سيناء تستمر الغزارة يوم السبت الذي يصل إلى حد السيول، فضلا عن أن يوم الأحد ستستقر الأحوال الجوية إلي حد كبير مع وجود شبورة مائية وانخفاض درجات الحرارة الذي نستشعره يكون يوم الجمعة أكثر حيث ستصل درجة الحرارة إلى 17 درجة مئوية، مع وجود نشاط للرياح على زيادة إحساس الانخفاض بدرجة الحرارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *