آخر الأخبار

بالصور.. تطوير انظمة الري بالاسماعيلية لترشيد الاستهلاك وتحسين جودة الاراضي وزيادة الانتاج الزراعي

 

تفقد الأستاذ الدكتور عباس الشناوى رئيس قطاع الخدمات والمتابعة والاستاذ الدكتور السعيد حماد رئيس مجلس إدارة هيئة تحسبن الأراضى بوزارة الزراعة، ورافقهم الدكتور السيد خليل رئيس القطاع الزراعي بالإسماعيلية، المهندس السيد الطيب خليل مدير عام جهاز تحسين الأراضى بالإسماعيلية
المهندس محمود عبد القادر مدير عام إدارة المكافحة بالإسماعيلية، المهندس يسرى احمد السمان مدير عام الأراضى والمياة بالمديرية .
والمهندس أحمد عبد الفتاح مدير عام البساتين
والمهندس محمد السلامونى مدير الإدارة الزراعية بابو صوير.

والمهندس خالد عطية ابراهيم والمهندس اشرف ابراهيم عمر حماية الأراضى بابو صوير
والمهندس اسماعيل نصرالله رئيس وحدة جمعية المنايف الشرقية والمهندس محمد انور الصادق مشرف الحوض بالجمعية
وذلك لتوعية بضرورة تحويل نظام ري الاراضي من الري بالغمر الي نظم الري الحديثة ترشيدا لاستهلاك المياه وقد قاموا سيادتهم بشرح أهمية الحفاظ على مياه الرى وكيفية تطبيق ذلك لعدد من المزارعين والمهندسين الزراعيين َ وقد اتفق المزارعين على تحويل نظم الري الي حديث وقد استمع السيد الاستاذ الدكتور عباس الشناوى الي طلبات المزارعين ورغباتهم ومشاكلهم ووعد بدراستهم والعمل على تلبيتها في ضوء القواعد المنظمه لذلك.

وقال الدكتور عباس ان مشروع الرى الحقلى له فوائدة عديدة، منها ترشيد استهلاك المياه وإحداث وفرة نوعية من حيث استهلاك الوقود المستخدم فى تشغيل ماكينات الرى التقليدية، ويعمل على تقليل مياه الرى المستخدمة فى الزراعة واستخدام ماكينات تعمل بالتيار الكهربائى بديلة لماكينات الديزل، بالإضافة إلى استخدام التقنيات الحديثة لمعالجة مياه الصرف الصحى الزراعى.

وقال الدكتور السعيد حماد، رئيس هيئةجهاز تحسين الأراضي، إن الوزارة تواصل تنفيذ مشروع الرى الحقلى، لترشيد استهلاك المياه، موضحا أن وزارة الزراعة أيضا تواصل خطتها فى الاعتماد على أسلوب تسوية التربة بالليزر والزراعة على مصاطب، وذلك فى إطار جهود الدولة لتنمية الموارد الطبيعية والحفاظ عليها والعمل على زيادة الإنتاجية وتعظيم الاستفادة من وحدة المياه والتربة.

أن وزارة الزراعة تعمل زيادة الإنتاج الزراعى، وبذل الجهود لتقليل الفجوة الغذائية لتحقيق أكبر قدر ممكن من الأمن الغذائى لمجابهة الطلب المتزايد على المحاصيل الاستراتيجية
وقال الدكتور السيد خليل تم عمل خطة حصر جميع الأراضى لاستكمال وتطبيق منظومة الرى الحقلى، وإعداد حصر كشوف الفلاحين ، وتكثيف حملات التوعية لتعريف الفلاح بأهمية المشروع، موضحا أن هدف المشروع ترشيد استهلاك مياه الرى، وتوفير المياه اللازمة لتنفيذ خطط التوسع الأفقى للدولة، وخطط الاستصلاح الجديدة، والتوسع فى استخدام الصوب الزراعية.

و أن المشروع يعمل على رفع كفاءة الرى بأراضى المحافظة وتحسين جودة التربة، وتحويل كل الأراضى الجديدة المستصلحة إلى نظام الرى المطور والالتزام بتلك المنظومة، سواء كان بالرش الثابت أو المتحرك أو التنقيط ووفقا لنوعية المزروعات، موضحا أن المشروع يهدف إلى تحويل الرى من الغمر إلى الحديث فى جميع الأراضى القديمة، والتوسع فى تطبيقه من خلال الجمعيات التعاونية والمشتركة، مع إشراك الفلاح فى تنفيذ المشروعات والتنسيق مع الجهات المعنية بتطوير الرى الحقلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *