الزراعة : 382 ألف طن الإنتاج المحلى للرمان وبدء التصدير وتكويد المزارع

الرمان أحد السلع التصديرية الزراعية ، وأشهر الفواكه المفضلة  بالسوق  المحلى ، نظرًا للونه الذهبى الأحمر المميز ومذاقه اللذيذ، ويمتلك الرمان العديد من الخصائص والفوائد الصحية ، ويعتبر من أكثر الفواكه غنى بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة ، حيث بلغت صادرات الرمان نحو 120 ألف طن خلال العام  الماضى ،ومن أبرز مناطق التركيز  فى زراعة محصول  الرمان  تعتبر محافظة أسيوط المشهورة برمان المنفلوطى،  فيما  تقوم لجان مشكلة  من قبل عدة لجان  فنية   من  ادرات  وزارة الزراعة  ومديريات الزراعة  بمتابعة  محصول  الرمان بمناطق التركيز وتقدير إنتاجية المزارع مع بدء تصدير  المحصول.

وذكر تقرير الإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل الزراعية بوزارة الزراعة ، أن إجمالى المساحات المنزرعة بمحصول الرمان داخل الدلتا والأراضي الجديدة تصل إلى 79 ألفًا و40 فدانًا، بإنتاجية تصل إلى 382 ألفًا و587 طنًا، بمتوسط إنتاجية 8 أطنان للفدان، منها 60 ألفا و646 فدانا بالأراضى الجديدة تنتج 241 ألفًا و367 طنًا بمتوسط إنتاجية يصل إلى 7.4 طنًا للفدان، بينما تصل المساحات المنزرعة بالرمان داخل الدلتا إلى 18 ألفًا و394 فدانًا بإجمالى إنتاجية يصل إلى 141 ألفًا و 220 طنًا، بمتوسط إنتاجية 11.5 طن للفدان .

قال المهندس محمود عطا، رئيس الإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل الزراعية بوزارة الزراعة، إن اجمالى مساحات الرمان تبلغ   79 ألف و40 فدان، بمتوسط إنتاجية للفدان 8 أطنان ، مضيفا أن  دورنا ارشاديا في متابعة مزارع الرمان  لزيادة الإنتاج  ، او تنظيم  لجان تقدير إنتاجية للمحصول بالمزارع  خلا موسم  تصدير  المحصول، وهناك 6مناطق لتركيز الإنتاج منها أسيوط، والبحيرة والإسكندرية والنوبارية ومناطق أخرى.

قال الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى ، إنه مع بداية   تصدير  محصول الرمان  لأول مرة   تم  تكويد أول مزرعة رمان في أسيوط بنظام الـ GPS الجديد ووضعها علي المنظومة الجديدة للتكويد التي يستخدمها الحجر الزراعي، مشيرا إلي أن أجهزة الحجر الزراعي تواصل تكويد المزارع التي تتقدم بطلب لتكوديها وفقا لمنظومة التكويد المعتمدة من وزيري الزراعة والتجارة.

وأضاف رئيس الحجر  الزراعى ، أن  إجمالي صادرات مصر العام الماضي من الرومان حوالي 120 ألف طن، وسط إجراءات متابعة لجميع الشحنات المصدرة  للخارج ،  متابعا أن  تكويد مزارع الرمان كمرحلة أولى  هي خطوة أولى فى خطة التكويد الجديدة التى يواصل الحجر الزراعى تنفيذها  ،  متابعا  إنه يتم تكويد المزارع من خلال الأقمار الصناعية ، لافتا الى أنه  يسهم في تلافي عيوب التكويد اليدوي ويكون أكثر دقة في حصر مزارع التصدير ويمنع تكرار  تكويدها .

كان تلقى السيد القصير وزير الزراعة  ، تقريرا من  الدكتور  أحمد العطار رئيس الحجر الزراعي  ، حول توقيع برتوكول تعاون مشترك مع عبدالحميد الدمرداش رئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية ،والمهندس محمد عبدالرحمن رئيس إحدى الشركات العالمية المتخصصة فى مجال رفع الإحداثيات بنظام (GPS  وقال ” العطار “،  أن  الهدف من البرتوكول هو تكويد مزارع الرومان كمرحلة أولى ويأتى هذا البروتوكول كخطوة أولى فى خطة التكويد الجديدة التى يسعى الحجر الزراعى لتنفيذها مضيفا أن تكويد المزارع من خلال الأقمار الصناعية يسهم في تلافي عيوب التكويد اليدوي ويكون أكثر دقة في حصر مزارع التصدير ويمنع تكرار تكويدها .

وأكد تقرير وزارة الزراعة، أن  لدى الحجر الزراعي  المصرى  ، منظومة رقابية يقوم على فحص حجرى دقيق للصادرات الزراعية طبقا لاشتراطات الدول، وكلما يكون هناك فحص دقيق وإحكام الرقابة وتطبيق حرفى لاشتراطات الدول، لا يوجد لها رفض ويعطى سمعة عالية، مضيفا أن موسم صادرت الخضر والفاكهة شهد زيادة ملحوظة فى الصادرات، وسط إجراءات مشدد على جميع صادرات الزراعية الخضر والفاكهة، تضمن زيادة صادرات المنتجات الزراعية لجميع الأسواق العالمية،  وتهدف منظومة تكويد للمزارع إلي الرقابة علي تطبيق نظام انتاج واعداد وفحص الخضر والفاكهة الطازجة لتكون صالحة للتصدير والسوق المحلى.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.