إنتاج سماد عضوى طبيعي.. حكاية مشروعات تربية الديدان بالوادي الجديد

نافذة الزراعة

مع حالة التطور الكبيرة التي تشهدها مختلف المجالات، يشهد المجال الزراعي تطورا يهدف لتحقيق التنمية الزراعية، والذي من بينه مشروع تربية الديدان لانتاج الفيرمي كوموست، الذي يعد أحد أهم أنواع السماد العضوي الطبيعي بنسبة 100%.

ويقول المهندس الشاب ضياء أيوب من مدينة موط التابعه لمركز الداخله بمحافظة الوادي الجديد، والحاصل علي بكالوريوس زراعة، إنه منذ تخرجه من الجامعة ويبحث عن كل ما هو جديد في عالم الزراعة والانتاج، حيث فكر في اكثر من مشروع وحاول في العديد من التجارب العملية للوصول الي ما تصبو اليه نفسه في تحقيق اهدافه الا أنه بفضل الله تعالي قام بتنفيذ مشروعين حتي الان ويعتبرا المشروعين الوحيدين الفريدين من نوعهما علي مستوي المحافظة وإحداهما مشروع تربية الديدان لانتاج الفيرمي كومبوست.

وأضاف أيوب، أن الفيرمي كومبوست يعتبر سماد عضوي طبيعي 100% حيث تتغذي الديدان علي روث الماشية وتقوم باخراج الفيرمي كومبوست وله العديد من الفوائد والاستخدامات حيث يستخدم كغذاء لنبات الايزولا فضلا عن استخدامه كسماد للخضر الخاصة بالصوب الزراعية ناهيك عن استخدامه كسماد عضوي للعديد من الحشائش والنباتات الاخري مثل البرسيم الحجازي.

وتابع أن الفيرمي كومبوست يمكن ان يستخدم خام كسماد غضوي او يمكن تحليله تحت مسمي “الشائ فيرمي كومبوست” لافتا الي انه بدأ مشروع تربية الديدان منذ حوالي 10 شهور حيث اشترى 100 دودة بسعر الدودة جنيه واحد وتتكاثر الدودة اسبوعيا حيث وصلت اعداد الديدان حتي الان 6000 دودة مشيرا الي ان تربية الديدان لها طبيعه خاصة وظروف مناخية معينة.

ولفت إلي أن سماد الفيرمي كومبوست يعد اقوي وافضل من الاسمده الكيماوية بكثيير من حيث الجوده والفعاليات الايجابيه بالنسبة للتباتات.

وأوضح ان مثل هذه المشروعات يحتاج الي طبيعة خاصة ومساحة واسعة حتي يتسني لي تنفيذ المشروع بصورة كبيرة وفعالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.