“الزراعة” احياء البتلو واستكمال حظائر الماشية ساهم في استقرار أسعار اللحوم

قال الدكتور طارق سليمان رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة ، إن  القطاع يقدم كافة الخدمات لصناع الثروة الحيوانية والداجنة والعلفية بوافر التسهيلات ، مضيفا أن  من أهداف القطاع تحقيق التنمية المستدامة لثرواتنا الحيوانية والداجنة، من خلال خطط قصيرة الأمد، واستراتيجيات بعيدة المدى.

وأضاف  طارق سليمان ، أن احياء المشروع القومي للبتلو بشقيه المحلى والمستورد، والذى يحافظ على ثرواتنا الحيوانية، عمل على توفير العديد من فرص العمل، مع طرح لحوم جيده بالأسواق بأسعار عادلة لكل من المربى والمستهلك،  كما يقوم القطاع بتكثيف الرقابة ومتابعة المستفيدين من المشروع، لدراسة أى مشكلة رعائية كانت أو صحية أو إدارية تواجههم على أرض الواقع والعمل على تذليلها فى مهدها، بالإضافة الى   استكمال الطاقات الإنتاجية لحظائر الماشية بأصول وراثية متميزة، وبقروض بنكية ميسرة، يعمل على زيادة الإنتاجية ويعطى نتاجاً ذات معدلات الأداء الإنتاجي والتناسلي المتميز.

وتابع   رئيس الثروة الحيوانية  ، أنه يتم   العمل على تحسين معدلات أداء الحيوان ، من خلال رفع كفاءة الحظائر، عن طريق تيسير إجراءات الحصول على تراخيص تشغيل كافة أنشطة الثروة الحيوانية والعلفية والداجنة، مع الاهتمام التام بكل عناصر الأمن والأمان الحيوى داخل وحول تلك الأنشطة ، والعمل  على التحسين الوراثى ونشر تراكيب الأصول الوراثية المتميزة، ويتم ذلك من خلال إستيراد عجلات عشار للمزارع النظامية، أو عجلات تحت عشار ثنائية الغرض للمربى الصغير، تتميز بمعدلات الأداء المتفوقة بشكل معنوى عن سلالتنا المحلية.

واكد   رئيس قطاع الثروة الحيوانية  ، أنه  تم الموافقة  على  استيراد بعض سلالات الأغنام والماعز المتأقلمة مع الأجواء والظروف البيئية المصرية، ذات معدلات الأداء المتميز، لزيادة  الإنتاج  ، موضحا أن القطاع  يعمل  دوريا  على النهوض بالثروة الحيوانية  لزيادة انتاج اللحوم  والالبان واستقرار الأسعار.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.