“زراعة البرلمان” تؤيد خطة تطوير شركة الدلتا للأسمدة وعدم نقل المصنع

نافذة الزراعة
قال عماد مصطفى، رئيس الشركة القابضة للأسمدة، إن الشركة القابضة للأسمدة استقرت على خطة تطوير شركة الدلتا للأسمدة، واستبعاد مقترح نقل المصنع إلى خارج مدينة طلخا، جاء ذلك خلال كلمته بلجنة الزراعة فى البرلمان

وأضاف مصطفى أنه بعد دراسة مقترح محافظ الدقهلية، بنقل المصنع إلى منطقة جمصة بعيدا عن مقره الحالى بمدينة طلخا ومقارنته بمقترح تطوير المصنع فى مكانه الحالى، استقرت الشركة القابضة على تطوير المصنع فى مكانه القائم، لاسيما وأن عملية النقل قد تستغرق نحو 40 شهرا، مما سيؤدى إلى توقف الإنتاج خلال تلك الفترة وزيادة العجز، بالإضافة الى عدد اخر من المشكلات.

ومن جانبها رحبت لجنة الزراعة بالبرلمان بتطوير المصنع فى مكانه، لاسيما وأن ذلك كان طلبا سابقا من اللجنة لزيادة كفاءة المصنع وزيادة إنتاجه.

بدوره قال هشام الحصرى، رئيس اللجنة، إن مصنع الدلتا للأسمدة من أعرق وأقدم مصانع الأسمدة فى مصر، لافتا إلى أن نقله لمنطقة أخرى سيتسبب فى زيادة أزمة نقص المعروض من الأسمدة فى الوقت الحالي.

ولفت الحصرى إلى أن خطة التطوير ستساعد فى زيادة إنتاج الكميات المطلوبة، بالإضافة إلى أنها ستحافظ على الاستقرار الاجتماعى وأسر العاملين بالمصنع، وذلك مع الحفاظ على الأثر البيئى للمصنع.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الزراعة والرى والأمن الغذائى بمجلس النواب، اليوم برئاسة النائب هشام الحصرى، لمناقشة أزمة نقص المعروض من الأسمدة بالأسواق والجمعيات الزراعية لاسيما فى بداية الموسم الصيفى، مما يؤثر بالسلب على الانتاج الزراعى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.