الإثنين , 17 مايو 2021

تعرف علي أسباب رقود الأبقار وطرق علاجها

نافذة الزراعة
يصادف مربي الأبقار حالة من السكون والاستلقاء في الأبقار لمدة طويلة نتيجة الإصابة ببعض الأمراض منها حمي الحليب, وإلتهاب الضرع وإصابات بعد الولادة مثل الإنزلاق والسقوط ويعرف ذلك بمتلازمة الرقود عند الأبقار, موضوعا شاملا عن مضاعفات الظاهرة وأسبابها ونصائح علاجها .

• أضرار رقود الأبقار :

1- إعاقة الدورة الدموية في الأرجل الخلفية
2- نخر العضلات وموت الأنسجة العضلية
3- تتعرض أحد أضلع البقرة إلي الكسر أثناء محاولتها للنهوض

• في حالة وجود مضاعفات لحالة البقرة , يجب عزلها أو إرسالها للمذبح كما يجب تجنب الأبقار المعرضة للرقود لتجنب خسائر في مداخيل الحليب باستجابات للتدخل السريع من قبل المربي .

• وتنقسم الأبقار الراقدة إلي نوعين :

– أولا : البقرة راقدة ولكنها يقظة اتجاه المؤثرات الخارجية وشهيتها وذلك نتيجة الأسباب التالية :

1- مشاكل ما بعد الولادة , حيث تسبب ضخامة حجم المولود جروح ورضوض في مجري الولادة, أو قد تكون بسبب حمي الحليب وإجهاد الولادة وإصابة العصب السادس, ونقص السكر والنزف

2- سوء التغذية ونقص الأملاح والفيتامينات, الكالسيوم, الفوسفور ,البوتاسيوم والماغنسيوم

3- المعالجة الناقصة لمرض حمى الحليب، ورقود الأبقار لمدة تزيد عن 6 ساعات

4- كسر الفخذ أو الحوض، التهاب مفصل الورك, وتمزق أربطته

5- إنزلاق البقرة على أرض صلبة ناعمة وإنفراج القائمتين الخلفيتين وينتج عن ذلك الخلوع المفصلية والتمزقات

6- الكساح وهشاشة العظام

7- إصابات في العمود الفقري وتأذي النخاع الشوكي وصدمات في الرأس

9- احتقان الأوعية الدموية والخراجات في علبة الظلف، وتعفن الأظلاف

– ثانيا : بقرة راقدة غير منتبهة للموثرات الخارجية ولا تستهي العلف وتنتج أسباب رقودها غالبا بسبب مشاكل التهابية كالتالي :

1- إلتهاب الضرع , والبريتون , الرئتين والرحم
2- نقص الماغنسيوم
3- تخمة الكرش الشديدة

• علاج ظاهرة الرقاد عند الأبقار

1- فحص البقرة جيدا وتغذيتها بكالسيوم لمدة 6 ساعات تحت المراقبة

2- تكرر جرعة الكالسيوم عند استجابة البقرة وطلبها للعلف, محاولتها للنهوض, رعشة في العضلات أو إجرائها لعملية الإخراج

3- حقن وريد البقرة في اليوم الثاني والثالث للعلاج بجرعة من 250 إلي 350 مل بالكالسيوم , بجانب جرعة فيتامين AD3E+Bc

4- إعطاء فرصة لاستجابة البقرة من الجرعة الثانية مع ملاحظة ما يلي :

– يجب حقنها وريديا بجرعة 250 مل كالسيوم وفيتامينات خاصة فيتامين E مع السيليسنيم , وذلك عند نهوض البقرة ومحاولتها الوقوف, أو فتح شهيتها للطعام والشراب

– يوصي إدخال عنصر الفوسفور إلي العلاج مع جرعة الكالسيوم , في حالة رقود البقرة وإقبالها علي الطعام والشراب

– كما تعطي جرعات من الفوسفور والسيروم السكري بتركيز 30 % بجانب الحقن بسلفات الماغنسيوم بتركيز 20% , في حالة عدم استجابة البقرة و محاولتها للنهوض, أو الطعام والشراب واستمراراها فالرقود ويكرر العلاج بنفس الجرعات السابقة

– ويجب وضع فرشة من التبن تحت البقرة وتغير كل 6 ساعات لمدة نصف ساعة , من خلال رفعها بالرافعة لعدم موت العضلات
ويذكر أن حمى الحليب تصيب الأبقار كبار السن بعد الولادة الثالثة وتحتاج إلي نسب كبيرة من الكالسيوم لتقوية العضلات , لذلك تقدم كورس من الفيتامينات والأملاح قبل ولادة الأبقار بأسبوعين .

كما يجب تجنب إلتهاب الضرع لدي الأبقار , لتنظيف وتظهير الحلمات قبل الحلب وتغطيسها في محلول مطهر , وظروف مريحة في فترة الجفاف بجانب عزل المصابة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *