الإثنين , 17 مايو 2021

محافظ شمال سيناء: زيادة إنتاج أسماك بحيرة البردويل أدى لخفض الأسعار

نافذة الزراعة

قال اللواء الدكتور محمد عبد الفضيل شوشه محافظ شمال سيناء، إلى أن أسماك بحيرة البردويل تتمتع بسمعة كبيرة محليًا وعالميًا، موضحًا أنه تم افتتاح الصيد في المسطح المائي للبحيرة، بالتزامن مع احتفالات المحافظة بالذكرى التاسعة والثلاثين لتحرير سيناء والعيد القومي للمحافظة، وذلك عقب فترة منع الصيد لتكاثر الزريعة ونمو الأسماك الصغيرة، وأن زيادة إنتاجها أدى إلى انخفاض أسعار الأسماك بما يتناسب مع مختلف مستويات الدخل.

وقال إن البحيرة البردويل، تمثل باب رزق لنحو 4000 صياد من أبناء سيناء يعتمدون على حرفة الصيد في تسيير حياتهم وتوفير متطلبات منازلهم واسرهم طوال فترة الموسم التي تمتد من أبريل حتى ديسمبر سنويا، حيث يخرجون مع أول ضوء إلى المسطح المائي للبحيرة ويعودون مع أخر ضوء بالخير الوفير من أجود أنواع الأسماك التي تنتجها البحيرة

وأشار، إلى أن انتاج البحيرة خلال الثلاث أيام الأولى من بداية موسم الصيد بلغ 245 طنًا من أسماك الدنيس والموسى والبوري والقاروص، علاوة على كميات من الكابوريا، مما أدى إلى انخفاض أسعار الأسماك في الأسواق بعد نزول الإنتاج الجديد إلى الأسواق.

وأكد، أن حجم الإنتاج الذي حققته البردويل خلال الأيام الثلاثة الأولى غير مسبوق وجاء بعد جهود كبيرة تتعلق بتطهير بواغيز البحيرة، ورفع العوائق وسيطرة الأجهزة المعنية على عمليات التهريب والحفاظ على المخزون السمكي داخل بحيرة البردويل.

ولفت الدكتور شكري سالمان مدير عام البحيرة ، أن غزارة الإنتاج ترجع إلى تطبيق ضوابط ممارسة الصيد، أهمها منع استخدام غزولات الجر”الكلسه بجميع أنواعها”، داخل المسطح المائي للبحيرة، وذلك بمنع رسو المراكب في غير الأماكن المصرح بها وهي مراسي “التلول واغزيوان، والنصر، ونجيله ورابعة ” وعدم تواجد المراكب على شاطئ البحيرة وعلى مسافة 200 متر من الشاطئ ومن يخالف ذلك يوقف عن السروح لمدة أسبوعين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *