الزراعة حملات بالأسواق والميادين والمحال لمراجعة تواريخ وفواتير منتجات اللحوم  لضبط المخالفين

 

لمواجهة المتلاعبين والنصابين وأصحاب النفوس الضعيفة لاستغلال المواطنين ببيع منتجات غير صالحة وتدويرها  مرة أخرى فى مدة  صالحية الانتاج  او ختم لحوم بلدية على انها مستوردة،  أعلنت وزارة الزراعة ، ممثلة في  الهيئة العامة للخدمات البيطرية و27 من مديريات الطب البيطرى بالمحافظات بالتنسيق مع الجهات  والوزرات  المعنية، عدة إجراءات رادعة  لمواجهة غش  اللحوم  الحمراء والبيضاء ومنتجاتها  والاسماك ، بتكثيف الحملات التفتيشية المفاجئة على أسواق اللحوم  ومنتجاتها، حملات مفاجئة  على الميادين العامة  لضبط المخالف.

 

ومن بين الإجراءات، تخصيص خط ساخن برقم  19651لتلقى شكاوى المواطنين،  والابلاغ  عن حالات الغش اى مخالفات يشاهدونها فى الاسواق حرصا على صحتهم وسلامتهم، بالإضافة مطابقة المذبوحات في محال الجزارة والمجازر بالأختام الجديدة، والحد من الذبح خارج المجازر ، ومراجعة  فواتير وتواريخ  منتجات اللحوم المعروضة بالأسواق .

 

 

وقال تقرير إن  هناك تكليفات  لهيئة للخدمات  البيطرية ، و قطاع التفتيش والمجازر بالمديريات بمواصلة حملات تفتيشية مفاجئة  على محلات بيع اللحوم والدواجن والأسماك ومصانع منتجات اللحوم، بالتعاون مع الجهات المعنية، مؤكدة أن تم تخصيص خط ساخن لتلقى بلاغات المواطنين  عن  اى حالات غش ، كأجراء  للتأكد من سلامتها حفاظا على حياة المواطنين، مشيرة إلى أن الأولوية الاولى للحملات التفتيشية هى ضمان تداول منتجات غذائية آمنة لحماية الصحة العامة وسلامة الأفراد.

 

وأضاف  التقرير ،  أن الأجهزة الرقابية المعنية بالتفتيش عن اللحوم مستمرة بمختلف المحافظات وأماكن بيع وتداول اللحوم ومنتجاتها ومصنعات اللحوم بما يحقق الحفاظ على الصحة العامة والتغيير الإيجابى لسلوكيات الافراد فى إدراك دور الحكومة فى الحفاظ على الصحة العامة، وحملات مكثفة  الرقابة على المجازر ومحال بيع اللحوم والدواجن للتأكد من أنها لحوم آمنة وصالحة للاستهلاك والحد من بيع لحوم حيوانات مذبوحة خارج المجازر المعتمدة، خاصة أن ذلك يساهم فى الحد من سلبيات الذبح خارج المجازر العمومية والمجازر الخاصة المعتمدة.

 

قال  تقرير  الهيئة العامة للخدمات البيطرية  ، إن الحملات البيطرية على أسواق اللحوم مستمرة دوريا لضبط المخالفين، والرقابة المشددة على محلات عرض وبيع اللحوم الطازجة والمجمدة والأسماك، للتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمى، وتحرير المحاضر حال ثبوت عدم صلاحيتها، قبل بيعها للمواطنين، بالتنسيق مع المحليات وجهاز الشرطة والصحة والتموين، وتشمل الحملات  الأسواق المفتوحة ومحلات الجزارة لضبط المخالفين، ومتابعة تداول المنتجات الحيوانية بالأسواق، لضمان سلامتها للاستهلاك الآدمى، ومتابعة الثلاجات وأماكن عرض وتداول المنتجات الغذائية ذات الأصل الحيوانى.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.