مناخ الزراعة يتوقع أمطار خريفية عالية خلال الأيام المقبلة

نافذة الزراعة

قال الدكتور محمد فهيم رئيس مركز معلومات تغير المناخ بوزارة الزراعة إنه من المتوقع أن يشهد فصل الخريف بداية قوية من حيث الأمطار الخريفية المبكرة وزيادة كبيرة في الرطوبة الجوية والرطوبة الحرة، وأنه بناءًا على متغيرات الطقس في العالم خلال هذا الصيف فقد تمت ملاحظة أزدياد قوة المنخفضات المدارية والحرارية والتي تعود لسخونة الطقس بشكل عام فى نصف الكرة الشمالي والمسبب الرئيسي لها هو الاحتباس الحراري.

توقع أن تستمر الحرارة العالية خلال فصل الخريف القادم ويترتب على ذلك تمدد المنخفضات باتجاه مصر في وقت تتحرك منخفضات حوض البحر المتوسط والتي تحمل كتل هواء معتدلة في وجود ارتفاع الرطوبة فى تلك الفترة والتى ازدادت بفعل التغير المناخي فقد تنشأ خلالها حالات عدم استقرار تحمل فى طياتها عواصف رعدية قوية ناتجة عن السحب الثقيلة والتى تنتج عن طريق ارتفاع الهواء الساخن لطبقات الجو العليا وينتج عنها أمطار خريفية مبكرة خاصة على مناطق شمال الدلتا وسيناء وجبال البحر الأحمر.

أكد أنه خلال الفترة القادمة سوف يحدث بداية الانكسار الحقيقي للحرارة على كافة المناطق وبداية تحول الأجواء من الصيف إلى الخريف حيث يتسبب ذلك في إنخفاض في شدة الطاقة الحرارية، وإنكسار كبير في حرارة الليل، وزيادة الفرق بين حرارة الليل والنهار وزيادة الندى والرطوبة الجوية، كذلك تحول اتجاهات الرياح لتكون في معظمها شمالية غربية الى غربية.

أشار إلى أنه من الآن يجب أن يوضع ذلك فى الأعتبار لكل الزراعات فى بداية موسم نموها (البطاطس الشتوية والفراولة بالتحديد) بحيث يتم التأكد من وجود نظام لصرف المياه وضبط ميول الأرض بحيث يتم تجميع الأمطار بعيداً عن باطن الخطوط.

كما حذر من الانتشار السريع للحشرات حرشفية الاجنحة (ديدان الاوراق والثمار)، وكذلك إنتشار الأمراض المحبة للرطوبة (البياض الزغبي واعفان الثمار)، وإرتباك في امتصاص النباتات لبعض العناصر الهامة مثل الفسفور بالتحديد والمسبب لسرولة نباتات البطاطس وجفاف أطراف الأوراق للبصل في المشاتل والحقل المستديم”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.