تعرف على الفرق بين دقيق القمح ودقيق الأرز

نافذة الزراعة

الفرق بين دقيق القمح ودقيق الأرز
دقيق القمح، نستخدمه في صناعة الخبز والمعجنات، لكن الآن أصبح لدينا الكثير من أنواع الدقيق إلى جانب دقيق القمح، مثل دقيق الأرز والنشا وغيرها، وكل واحد من هذه الأنواع لديه صفاته وفوائده الصحية بما يتناسب مع استهلاك العائلة، ولكن التفريق بين أنواع الدقيق هذه قد يكون صعباً في الكثير من الأحيان.

دقيق القمح العادي
يعتبر دقيق القمح الأكثر شيوعاً وانتشاراً بين الناس، وهو الدقيق المصنوع فقط من لحم القمح أي جزء من سويداء السويداء الذي تم تنظيفه من البشرة وجوهر القمح، وعادة ما يكون هذا الدقيق بلون أبيض نقي، وهو غني للغاية بالكربوهيدرات والألياف والفيتامينات والمعادن، ولكن دقيق القمح هذا قد لا يكون مناسباً للجميع، خاصة للذين يعانون من حساسية من الغلوتين، وهو نوع من البروتين الموجود في القمح، لذلك عليهم تجنبه، لأن الغلوتين موجود في بكميات كبيرة.

دقيق القمح الكامل
دقيق القمح الكامل يشبه إلى حد كبير دقيق القمح العادي الذي ذكرناه سابقاً، ولكن الفرق بينهما هو جزء القمح الذي تتم معالجته، حيث أن الدقيق الكامل يتم طحن حبة القمح كاملة مع جميع أجزائها من الجلد إلى السويداء وأخيراً جوهر حبة القمح، ولذلك فإن خصائصه الغذائية تكون أغنى من النوع الأول حيث يعد غنياً بالألياف والفيتامينات والمعادن والكالسيوم والبروتين، أما ملمسه فيكون أكثر خشونة، ولونه مائل إلى اللون البني أكثر منه إلى الأبيض النقي. وعلى الرغم من أن هذا النوع صحي أكثر ولا يخلو من الغلوتين إلا أنه يحتوي على نسبة أقل كثيراً من العادي، وعلى كلا الحالتين يُنصح بمن يعانون من حساسية الغلوتين بعدم تناوله.

دقيق الأرز
كما هو واضح من اسمه، فهذ الدقيق مصنوع من الأرز المطحون وليس من القمح، وهو يعتبر بديلاً مناسباً لمن يعانون من حساسية الغلوتين، ولكن في الوقت نفسه، فإن دقيق الأرز يحتوي على سعرات حرارية أكثر من دقيق القمح، وعلى جانب آخر، ورغم ذلك فإن محتوى الدهن فيه يعد منخفضاً. كما أن دقيق الأرز يحتوي نسباً أقل من الألياف والفيتامينات والبروتين والمعادن الصحية، لكنه يحتوي نسباً عالية من الكربوهيدرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *