الثلاثاء , 7 فبراير 2023

اهميه نحل العسل..للمحاصيل الزيتية ودور محوري بالنسبة لـ”الموالح والفراولة”

نحل العسل هذا المخلوق العجيب الذي يُقدم خدماته طواعية، في سيناريو رباني مُبهر وإعجازي، للحفاظ على الحياة البشرية، وتأمين فُرص وأسباب بقاء الإنسان، دون أي تدخل أو توجيه مقصود، وهي الأدوار التي تستدعي تسليط المزيد من الضوء، للتعريف بأهميتها الاقتصادية والبيئية، ولتفعيل أسباب الاهتمام بها ودعم كافة المشروعات التي تستهدفها.

 

 

تناول الدكتور محمد فتح الله – رئيس قسم بحوث النحل، بمعهد بحوث وقاية النباتات، التابع لمركز البحوث الزراعية – ملف نحل العسل وعلاقته بالمحاصيل الزراعية بالشرح والتحليل، مُسلطًا الضوء على فوائده التصديرية وعوائده الاقتصادية.

 

نحل العسل دور محوري لغالبية المحاصيل الزراعية في البداية أكد الدكتور محمد فتح الله على المنح الإلهية التي سخرها الله لخدمة الإنسان، وتعزيز فُرص وجوده واستمرار بقاؤه على سطح الأرض، والتي تتجلى في عدة صور، في مُقدمتها المخلوقات صديقة البيئة، والتي تُقدم خدماتها بشكل فطري وبديناميكية ثابتة ولا تتغير. وأوضح أن نحل العسل واحد من أهم المخلوقات على وجه البسيطة، نظرًا لأدواره الاستراتيجية التي تُسهم في تأمين أسباب بقاء الإنسان، وأهمها عمليات التلقيح المستمرة، والتي يقدمها لعدد كبير من المحاصيل الزراعية، وهي المرحلة الأهم على الإطلاق بالنسبة لدورة حياة النبات.

 

دور خفي تشوهات محصول عباد الشمس
كشف “فتح الله” أن عملية التلقيح التي يقوم بها نحل العسل، تؤمن الأسباب الرئيسية لنجاح مرحلة العقد والتزهير بالنسبة لـ30% من المحاصيل الزراعية، في مُعادلة رقمية لها مدلولات اقتصادية كبيرة، ولا تخفى على العاملين بهذا المجال. ولفت رئيس قسم بحوث النحل، بمعهد بحوث وقاية النباتات إلى الدور الهام والمحوري الذي يؤديه نحل العسل بالنسبة لدورة حياة النباتات والمحاصيل الزيتية، وأبرزها دوار الشمس، مؤكدًا استحالة نجاح عمليات العقد والتزهير واستكمال باقي مراحل نموه، حال عدم وجود النحل.

 

النحل ومحاصيل الموالح  فتح المنافذ التصديرية سلط “فتح الله” الضوء على الإسهامات الاقتصادية، التي يقوم بها نحل العسل، ودوره الفاعل في تحسين خواص البذرة، والوصول لأفضل مُعدلات الجودة القياسية، لعدد كبير من المحاصيل الزراعية التصديرية، وعلى رأسها الموالح والفراولة.

النحل والفراولة تحسين خواص المحصول والوقاية من التشوهات انتقل أستاذ معهد بحوث وقاية النبات إلى الدور الذي يقوم به نحل العسل بالنسبة لمحصول الفراولة، مؤكدًا أنه يُعزز قدراته التسويقية، ويُسهم في تحسين غالبية خواصه، ومنها زيادة صلابة القشرة الخارجية، ما يمنحه الفُرصة للبقاء لفترة زمنية أطول، تُتيح نقله ووصوله للأسواق والمنافذ التصديرية. واستكمل “فتح الله” الدور المحوري الذي يقدمه نحل العسل لمحصول الفراولة، مؤكدًا أنه يُصاب بالعديد من التشوهات الخطيرة، حال عدم وجود المُلقحات الحشرية الطبيعية، ما يُقلل من قيمتها التسويقية، ويعوق فُرص طرحها بالمنافذ المحلية أو الخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *