“الحزام الآمن”.. تجربة لتقليل التلوث وتحسين نوعية المياه فى بحيرة قارون

نافذة الزراعة
تفقد الدكتور محسن يسرى مدير المعامل المركزية بالمركز القومى لبحوث المياه، يرافقه الدكتور حسين الجمال مدير معهد بحوث الصرف وفريق العمل بالمعهد والمعامل المركزية مشروع الحزام الآمن ببحيرة قارون بمحافظة الفيوم الذى تنفذه الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية بوزارة الزراعة لتحسين نوعية المياه لجزء من مصرف البطس قبل صرفها على بحيرة قارون.

وتابع أعضاء فريق العمل بمتابعة الأنشطة التى تتم بمشاركة معهد بحوث الهيدروليكا وذلك لتقييم كفاءة تجربة الحزام الآمن فى تقليل التلوث بالبحيرة، ونفذت وزارة الرى دراسة لتوسيع وتعميق بحر وهبى الآخذ من بحر يوسف و توصيل نهاية امتداد بحر وهبى مباشرة إلى بحيرة قارون وذلك لتحسين نوعية المياه بالبحيرة.

وقالت الوزارة أنه يتم حاليا تنفيذ عملية تطوير بحر يوسف بطول 70 كيلو متر وذلك من خلال تنفيذ أعمال تطهير وتكريك له لتحسين استيعابه وكفاءته، ووجه وزير الرى بدمج المرحلتين الاولى والثانية فى العملية التى يتم تنفيذها بإجمالى طول 288 كيلو متر لتحسين ادارة المياه بالفيوم.

الجدير بالذكر أن مياه الصرف هى المصدر الرئيسى لتغذية بحيرة قارون، و نتيجة زيادة معدلات اعادة استخدام المياه حدث تناقص فى كمية المياه الواصلة لبحيرة مما ادى الى انخفاض منسوبيها حيث تبلغ مساحة بحيرة قارون 55 ألف فدان وبدأ منسوبها فى الانخفاض منذ عام 2014 حتى عام 2018 بمعدل 30 سم كل عام وبعد تحسين ادارة المياه من خلال مشروعات تطوير الرى وادخال الرى الحديث بمحافظة الفيوم تم السيطرة على الانخفاض فى المنسوب وكذلك زيادة 10 سم عن العام الماضى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.