قبل افتتاحه…أعرف أهم المعلومات عن مجزر 15 مايو

نافذة الزراعة
تستعد محافظة القاهرة بالتعاون مع مديرية الطب البيطري بالقاهرة، لتشغيل مجزر 15 مايو النصف آلى، والكائن جنوب القاهرة بمدينة 15 مايو على مساحة 7 أفدنة.

ومجزر 15 مايو هو ثانى مجزر بالمنطقة الجنوبية وسيؤدى افتتاحه إلى تخفيف الضغط على مجزر البساتين، الذى يعد من أكبر المجازر الموجودة بمصر وتتوافر به كافة الخدمات.

وتبلغ مساحة مجزر 15 مايو 7 أفدنة ويضم مبنى إداري و عنبرين لذبح العجول والضأن ومظلتى انتظار الضأن والعجول للذبح.

ويضم المجزر خط إنتاج للأغنام وخط إنتاج للأبقار ويستوعب 1500 رأس يوميا تقريبا، بالإضافة إلى محطة معالجة للتخلص من مياه الصرف ومحطة كهرباء وخزان للمياه سعة 1000 متر وشبكة للحريق طبقا للمواصفات القياسية وثلاجات لحفظ اللحوم ومحرقة للتخلص من اللحوم الفاسدة وسخانات تعمل بالطاقة الشمسية والمكان مزود بكاميرات المراقبة لتأمين المجزر من الداخل والخارج .

وسيخدم مجزر 15 مايو بعد افتتاحه أحياء طرة والمعصرة وحلوان ومايو والتبين إلى جانب مجزر البساتين الذي يخدم أحياء المعادي والبساتين والمقطم ومصر القديمة ودار السلام والخليفة والسيدة زينب.

وتم تشغيل المجزر بشكل تجريبى، ضمن خطط الدولة بتشغيل المشروعات المتعثرة بالمنطقة الجنوبية، حيث تعثر المشروع منذ عام 2003 وكان قد قدرت تكلفته أن ذلك بحوالى 120 مليون جنيه، فى حين أن إجمالى تكلفة المجزر فى الوقت الحالى تقدر بحوالى 400 مليون وكانت هناك بعض المعوقات التي قد تسببت في تعطيل وتعثر تشغيل المجزر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *