الأحد، 10 ذو الحجة 1445 ، 16 يونيو 2024

المحررين

من نحن

اتصل بنا

نقيب الفلاحين: يكشف سبب تخلص بعض مربي الماشيه من مواشيهم بالبيع

نقيب الفلاحين
حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب الفلاحين
أ أ
قال حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين ان بعض مربي الماشيه  يسارعون للتخلص من مواشيهم بالبيع نتيجه للسباق المحموم للبناء علي الاراضي الزراعيه في تجدد ظاهرة عودة التعديات علي الاراضي الزراعيه بالبناء.

لافتا ان هذه الايام تجتاح معظم القري المصرية هوس تخلص بعض المربين من مواشيهم بالبيع لسرعة انجاز البناء علي  الاراضي الزراعيه انتهازا لفرصة تغاضي المحليات عن التعديات علي الاراضي الزراعيه. 

واضاف ابوصدام ان هذه الهوجه ادت لارتفاع اسعار الطوب والاسمننت ومستلزمات البناء الاخري وساهمت في توقف ارتفاع اسعار المواشي الحيه مع كثرة المعروض من المواشي لاتجاه بعض المربين للتخلص من مواشيهم بالبيع للبناء علي الاراضي الزراعيه في ظل تغاضي المحليات عن التعديات في الوقت الراهن. 

عودة التعديات علي الاراضي الزراعيه بالبناء



واردف عبدالرحمن ان اسعار البقر الوالد يتراوح  حاليا ما بين 45 الي 75 الف جنيه ،وسعر اللحم البقري القائم يتراوح سعره ما بين 130 الي 135 في ظل استمرار اسعار الاعلاف نسبيا حيث وصل سعر قيراط البرسيم ل 300 جنيه  وحمل التبن الابيض ل 350 جنيه  وشوال الرده ال35 كيلو ب400 جنيه وطن الذره الصفراء ب13 الف  و250 جنيه  والشامي الابيض الاردب بـ 1700 جنيه بما يؤثر سلبا علي تنمية الثروه الحيوانيه مستقبلا.

وطالب ابوصدام الحكومه بمنع التعديات علي الاراضي الزراعيه والاهتمام بتوفير مستلزمات الاعلاف باسعار مناسبه حفاظا علي الثروة الحيوانيه المحليه.
icon

الأكثر قراءة