الثلاثاء، 14 شوال 1445 ، 23 أبريل 2024

المحررين

من نحن

اتصل بنا

وزير الإنتاج الحربي يستقبل رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية

ال
وزير الإنتاج الحربي يستقبل رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية
أ أ
استقبل المهندس  محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي الأستاذ الدكتور Haluk GÖRGÜN رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية “Defence Industry Agency: SSB” ووفد مرافق، بحضور صالح موتلو شون سفير تركيا لدى مصر والعقيد  أحمد طوسون الملحق العسكري لدى سفارة تركيا، لبحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين، جاء ذلك بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

في بداية اللقاء رحّب المهندس  محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي بالسيد رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية والوفد المرافق، مستعرضًا الإمكانيات التصنيعية والفنية والتكنولوجية بالشركات والوحدات التابعة، وتم التأكيد على الدور الأساسي للوزارة والذى يتمثل في تلبية مطالب واحتياجات القوات المسلحة من الذخائر والأسلحة والمعدات بالإضافة إلى الاستفادة من فائض الطاقات الإنتاجية بشركاتها التابعة لتصنيع منتجات مدنية متنوعة والمساهمة في تنفيذ المشروعات القومية ومشروعات التنمية بالدولة.

وأوضح السيد الوزير أن اللقاء شهد بحث إمكانية فتح آفاق للتعاون المشترك بين الجانبين في عدد من مجالات التصنيع العسكري ، وأكد الوزير "محمد صلاح" على أن وزارة الإنتاج الحربي تهتم بكل ما يخص الصناعة وإدخال تكنولوجيات حديثة لمصانعها وتوسيع دائرة منتجاتها العسكرية والمدنية ورفع جودتها وقدرتها التنافسية في الأسواق العالمية تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بتوطين أحدث التكنولوجيات حول العالم بمختلف أوجه التصنيع لإمتلاك القدرة فى مختلف المجالات، وأكد السيد الوزير على أهمية البدء في المشاركة للتعاون لتصنيع أحد المنتجات التي يتم الاتفاق عليها بين الجانبين لتكون نقطة انطلاق لتعاون مستقبلي بين الشركات التركية والشركات المناظرة لها بالإنتاج الحربي كما حرص سيادته على دعوة الشركات التركية للمشاركة في معرض الصناعات الدفاعية والعسكرية EDEX 2023 المقرر عقده بمصر خلال شهر ديسمبر 2023.

من جانبه أوضح الأستاذ الدكتور Haluk GÖRGÜN رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية أن الوكالة تتولى مسئولية تنظيم أعمال نقل وتوطين التكنولوجيات الحرجة والإشراف على مؤسسات التصنيع العسكري وإقرار برامج البحث والتطوير وفقًا للمتطلبات العملياتية للجيش التركي، مشيرًا إلى أن الحكومة التركية تهدف إلى تعزيز التصنيع العسكري بالبلاد وزيادة الصادرات الخاصة بمجال الصناعات العسكرية ذات التكنولوجيا المتطورة، لافتاً إلى وجود تطور كبير كمي ونوعي استطاعت الدولة تحقيقه خلال الفترة الماضية والذي ساهم في تقليل اعتمادها على الخارج في تلبية احتياجاتها العسكرية إلى 20% في الفترة الحالية، متابعاً أن عدد شركات الصناعات الدفاعية التركية عام 2002 كان (57) شركة فقط وأصبح في الفترة الحالية يبلغ أكثر من (2500) شركة.

وأشاد "GÖRGÜN" بما تمتلكه شركات ووحدات الإنتاج الحربي من إمكانيات تصنيعية وتكنولوجية وفنية وبحثية وبشرية وبنية تحتية على أعلى مستوى، وأعرب عن تطلع الجانب التركي للتعاون مع شركات الإنتاج الحربي نظراً لأنها تعد إحدى أهم الكيانات الصناعية فى مصر وتقوم بعقد الشراكات الإستراتيجية مع مختلف الشركات العالمية، مؤكداً أن التعاون بين الجانبين سيكون له وقع جيد في المنطقة.
وقد حضر اللقاء من الإنتاج الحربي كل من المهندس إميل حلمي إلياس نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب والمهندس محمد شيرين محمد المشرف على الإدارة المركزية لمكتب الوزير والسيد محمد بكر المستشار الإعلامي للسيد الوزير والمهندس أمجد فريد رئيس قطاع التعاون الدولي والسيد إبراهيم محمد رئيس قطاع العلاقات العامة والمراسم.


بدوره صرّح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة السيد محمد عيد بكر أن سياسة العمل بوزارة الإنتاج الحربى تقوم على الإنفتاح للتعاون مع كافة الشركات العالمية العاملة بمختلف المجالات، لافتًا إلى أنه إلى جانب عقد هذا اللقاء فقد تم عقد لقاءات موازية ضمت ممثلين عن الإنتاج الحربي والشركات التركية التي قامت بزيارة الوزارة رفقة السيد رئيس وكالة الصناعات الدفاعية التركية، وذلك بهدف التناقش بشكل أكثر تعمقًا حول موضوعات التعاون ذات الاهتمام المشترك، مضيفًا أن الوفد التركي الذي قام بزيارة "الإنتاج الحربي" في إطار هذه اللقاءات ضم ممثلين عن الشركات التركية (ASELSAN، TAI، BAYKAR، TAIS، STM، HAVELSAN، ROKETSAN) والتي تمثل كبرى الشركات العاملة بمجال الصناعات الدفاعية بتركيا والمتخصصة في مجالات إنتاج (الصواريخ والذخيرة الذكية والتقليدية، الدبابات والمركبات المدرعة، أجهزة الإشارة والرادارات، تقنيات الطائرات المسيرة وتقنيات المحاكاة، صناعة السفن والغواصات، وغيرها من المجالات الصناعية العسكرية)، كما ضم الوفد التركي كل من الدكتور Murat CERAN رئيس قسم التعاون الدولي بوكالة الصناعات الدفاعية التركية والسيد Memet KILIÇ مدير منطقة أفريقيا والسيد  Resul İnanç KOYUNCU مستشار السيد الرئيس، والسيد  Cihat ÖZMEN خبير في الصناعات الدفاعية.
icon

الأكثر قراءة