السبت، 21 شعبان 1445 ، 02 مارس 2024

المحررين

من نحن

اتصل بنا

صور ..الزراعة لـ"اجرى نيوز":أسراب الجراد على الحدود المصرية "غير اعتيادية" وطوارئ لمنع دخولها.. و55 قاعدة لتكثيف المسح جعلت الأمر تحت السيطرة .. الفاو: انتشر بالسودان وتكاثر بسواحل البحر الاحمر

رررررررررررررررررررررر
الجراد الصحراوي
أ أ

يرابط  رجال  مكافحة الجراد الصحراوى  بالجبال الوعرة على  الحدودة للتصدى الى اى من  اسراب الجراد التي تؤثر  على الإنتاج الزراعى وخاصة في فصل الشتاء  ،  وتقوم فرق من المكافحة مدعمة  بسيارة دفع رباعى ، ومهندسين وعمال ميكانيكى ومواتير  الرش  ، وقصاص الأثر فى الجبال الوعرة بتتبع" الحشرة "،   حيث تبدأ  عمليات المكافحة مع آخر ضوء للنهار حتى 7 صباحا من اليوم الثانى، وتنتشر قواعد الجراد  على الحدود المصرية السودانية، مثل قواعد أبورماد والغردقة، وسفاجا والقصير، ومرسى علم وحماطة وشلاتين وحلايب، والشيخ الشاذلى.

 

 

موضوعات متعلقة :  "اجرى نيوز" ينفرد بنشر صور مكافحة الجراد على الحدود المصرية بالبحر الأحمر



عمل برامج مكثفة حول  عمليات المسح البيئى والاستكشاف للجراد الصحراوى:

وبعد تحذيرات منظمة الأغذية والزراعة "فاو" التابعة للأمم المتحدة ، من تدهور خطير لوضع انتشار الجراد الصحراوى فى السودان، وكذلك التكاثر الداخلى للجراد على طول ساحل البحر الأحمر،  أعلنت وزارة الزراعة ممثلة فى الإدارة المركزية لمكافحة الآفات، بالتنسيق مع الأجهزة المعنية ، حالة الطؤارى  بعمل برامج  مكثفة حول  عمليات المسح البيئى والاستكشاف للجراد الصحراوى، كأجراء احترازي للتصدي الى اى هجوم من اسراب جراد يؤثر على الإنتاج الزراعى المصرى ،ومنع وصول أي تجمعات بإتجاه الأراضى الزراعية فى الدلتا ووادى النيل أو مناطق الإستصلاح الجديدة.


٥٥ قاعدة رئيسية لمكافحة الجراد فى مصر مجهزة بكافة المعدات:

كما استعدت  وزارة الزراعة ، بـ  ٥٥ قاعدة رئيسية لمكافحة الجراد فى مصر مجهزة بكافة المعدات، حيث تقوم عمليات المسح البيئى واستكشاف الجراد، لتفادى وقوع الحوادث التى قد تضر بالمزارع المصرى ووضع الخطط والحلول المناسبة للحد من أضرار تلك الظاهرة الطبيعية ، ومتابعة  مستمرة على الحدود الجنوبية و الجنوبية الغربية للجراد الصحراوى.



 

موضوعات متعلقة :  مدير مكافحة الجراد لـ"اجرى نيوز":أسراب الجراد على الحدود المصرية "غير اعتيادية" والأمر تحت السيطرة

 

الموسم يشهد تزايد للجراد نظرا لهطول كمية من الأمطار المبكرة ساعدت علي تكاثر الجراد في وقت مبكر

أكد الدكتور أحمد رزق رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الاَفات الزراعية بوزارة الزراعة، اننا في الموسم الطبيعي لتكاثر الجراد في فصل الشتاء بمناطق كثيرة من بلدان أفريقيا السودان واريتريا والصومال واليمن، ولكن هذا الموسم يشهد تزايد للجراد نظرا لهطول كمية من الأمطار المبكرة ساعدت علي تكاثر الجراد في وقت مبكر.



عدم مكافحة الجراد من الجانب السوداني تسبب في تكاثره ودخول أسراب على الحدود المصرية


وأوضح الدكتور احمد رزق عدم مكافحة الجراد من الجانب السوداني تسبب في تكاثره ودخول أسراب على الحدود المصرية، لافتًا إلي أن فرق مكافحة الجراد التابعة لوزارة الزراعة ترصد الأسراب ويتم التعامل معها منذ شهر وحتى الان هناك سيطرة علي الوضع وتواجدت هناك منذ 15 يوما والأمور مسيطرة وهناك دعم كامل من كافة الجهات.

وتابع الدكتور رزق أسراب الجراد التي دخلت مصر تصنف علي انها اسراب صغيرة ومجموعات من الجراد،ولكننا حاصرناه في المنطقة الجبلية وإلى الآن لم يتعدى منطقة شلاتين.



فرق ورجال مكافحة الجراد يقومون بكافة إجراءات المكافحة  المستمرة على ساحل البحر الأحمر 


ومن جانبه قال المهندس خالد عبد ربه مدير عام الإدارة العامة لشؤون الجراد والطيران الزراعى بوزارة الزراعة أن فرق ورجال مكافحة الجراد يقومون بكافة إجراءات المكافحة  المستمرة على ساحل البحر الأحمر مع حدودنا مع السودان لمواجهة أسراب الجراد التى وصفها بأنها " غير اعتيادية".


موضوعات متعلقة :  الفاو تحذر انتشار الجراد فى السودان والتكاثر على ساحل البحر الأحمر


الإجراءات مستمرة لمكافحة الجراد الذى جاء من السودان للتصدى لأى جماعات من هذا الجراد

واضاف المهندس عبد ربه في تصريحات خاصة لموقع" اجرى نيوز "، أن كافة الإجراءات مستمرة لمكافحة الجراد الذى جاء من السودان للتصدى لأى جماعات من هذا الجراد أول بأول على الحدود.

وأكد مدير عام الإدارة العامة لشؤون الجراد والطيران الزراعى بوزارة الزراعة  أن الأمور تحت السيطرة بالنسبة المكافحة وفيما يتعلق بالوضع والاسراب التى تهاجم الحدود المصرية قائلا: "  رجال المكافحة بقالنا أكثر من شهر فى الجبل للتصدى لأى  أسراب أو جماعات من الجراد تغزو  الحدود احنا بنعمل كالجنود على الجبهة".



 تدهور خطير لوضع انتشار الجراد الصحراوى فى السودان


من جانبه حذرت منظمة الأغذية والزراعة "فاو" التابعة للأمم المتحدة، من تدهور خطير لوضع انتشار الجراد الصحراوى فى السودان، جراء غياب عمليات المراقبة والمكافحة فى المناطق الوسطى والغربية، نتيجة الصراع المستمر وكذلك التكاثر الداخلى للجراد على طول ساحل البحر الأحمر.

وقال نائب ممثل المنظمة في السودان أدم ياو -في مؤتمر صحفي (عبر الفيديو) ، إن وضع الجراد الصحراوي وصل خلال شهر ديسمبر الماضي إلى مستوى التهديد، حيث أدى هطول الأمطار في منطقة التكاثر الشتوي إلى خلق ظروف بيئية مواتية لتكاثر الجراد وتكوين أسراب منه.


وحذر ياو من توقعات بأن تغزو المزيد من الأسراب السودان من البلدان المجاورة في أوائل عام 2024، وتدمر المحاصيل والمراعي، لا سيما في الولايات الشرقية التي تواجه بالفعل المرحلة الثالثة من التصنيف المرحلي المتكامل (الأزمة)، أو المرحلة الرابعة من التصنيف المرحلي المتكامل (الطوارئ) لانعدام الأمن الغذائي.

 

موضوعات متعلقة : بعد أنباء عبوره الحدود المصرية.. "اجرى نيوز" ينشر رحلة أسراب الجراد الصحراوي


وأشار إلى أنه بالرغم من قيام إدارة مكافحة الجراد في السودان وبدعم من المنظمة بعمليات مسح والسيطرة على حوالي 23 ألف هكتار، إلا أن هذا لا يكفي، وشدد على أن الوضع لا يزال حرجا.


وقال مسؤول الفاو، إنه ما لم يتم اتخاذ عمليات مكافحة مستدامة للسيطرة على غزو الجراد الصحراوي فإن وقوع خسائر زراعية كبيرة سيصبح أمرا لا مفر منه، ما يشكل تهديدا خطيرا للأمن الغذائي وسبل العيش وخاصة في المناطق الريفية، محذرا من غزو الجراد الصحراوى لبلدان أخرى. 



وأضاف ياو أن الفترة الممتدة من الآن وحتى موسم الزراعة القادم تمثل فرصة حاسمة لتنفيذ إجراءات؛ للحد من انتشار الجراد الصحراوي وحماية الإنتاج الغذائي للفئات السكانية الأكثر ضعفا هناك.


 وتقوم حاليا  فرق عمال الجراد  بالمتابعة   والمسح  بعد مكافحة اسراب الجراد بحثنا   عن الحوريات  الناتجة  عن الأنثى التى تضع كيس بيض يتراوح من 90 الى 100 بيضة ، ويكون كيس البيض مغلف حتى لا يتأثر بالتغيرات المناخية وتختار أنثى الجراد  الرمال الهشة ونسبة الرطوبة  حتى يتم نجاح فقس البيض وخلال وضع البيض أنثى الجراد لا تأكل بخلاف الذكر  الذى يتغذى على  الاخضر واليابس ، ولا يتم مكافحتها لأنها بعد وضع كيس البيض  تموت، بخلاف الذكر والذى يطلق علية " المقاتل " .


 تتغذى أسراب الجراد  على الزراعات خلال الموسم الشتوى خاصة بعد سقوط الأمطار


ويقوم عمال وفرق الجراد المرابطين فى الجبال  الوعرة  وعلى سواحل البحر الأحمر  للحفاظ  على الثروة النباتية ، المسح والاستكشاف من أخر ضوء للنهار حتى  أول طلعة شمس من اليوم الثانى بحثنا عن الذكر المقاتل، حيث تتغذى أسراب الجراد  على الزراعات خلال الموسم الشتوى خاصة بعد سقوط الأمطار، وتتميز  أنثى الجراد لونها أصفر والذكر  لونه أحمر ، والجراد الصحراوى له 5  أطوار تبدأ  من عمر أول وحتى الخامس، وبعدها تتحول لحشرة كاملة  حوريات أول  يتم مكافحتها أول بأول ،وفى حالة  دخول سرب الجراد دون مقاومه  واخترق الحدود  بدون مكافحة يدمر الأخضر واليابس ويهدد الاقتصاد الزراعى، وسرعته حسب اتجاه الريح.


55 قاعدة منها 13 قاعدة رئيسية و42 قاعدة فرعية  تتبع الإدارة العامة للجراد 

تقرير الإدارة المركزية لمكافحة الافات ، وجود 55 قاعدة منها 13 قاعدة رئيسية و42 قاعدة فرعية  تتبع الإدارة العامة للجراد مزودة بالعمالة الفنية المدربة ومواد ومعدات المكافحة ووسائل المعيشة وسيارات الدفع الرباعى ويتم ربط هذه القواعد فيما بينها وبين الإدارة بالوزارة بشبكة اتصال لاسلكى لتلقى المعلومات  من خلال  الغرفة المركزية الرئاسية  بالدقى بوزارة الزراعة لرصد أى حركة للجراد بالتنسيق مع الأجهزة المعنية ، واجراء عمليات مسح ومكافحة حشرات الجراد الأفريقى و النطاط فى مناطق الواحات المختلفة التابعة لمحافظة الوادى الجديد والواحات البحرية وحول بحيرة ناصر.



 ومن بين الإجراءات، فرق  مجهزا   بسيارة دفع رباعى ، والمهندسين وعمال ميكانيكى ومواتير  الرش  ، وقصاص الأثر فى الجبال الوعرة بتتبع" الحشرة "،  وتبدأ  عمليات المكافحة مع آخر ضوء للنهار حتى 7 صباحا من اليوم الثانى، وتنتشر قواعد الجراد  على الحدود المصرية السودانية، مثل قواعد أبورماد والغردقة، وسفاجا والقصير، ومرسى علم وحماطة وشلاتين وحلايب، والشيخ الشاذلى.


احتفاظ الإدارة بمخزون استراتيجى من المبيدات والات المكافحة ووسائل النقل والمعيشة على مدار العام



ونشر لجان المسح والاستكشاف بالمناطق الحدودية خاصة مع السودان وليبيا وساحل البحر الأحمر بدأ من  (الزعفرانه- غارب –الغردقه– سفاجا – مرسى علم – حماطه –الشلاتين - ابورماد- حلايب – الشيخ الشاذلى– ابرق  ) وحول بحيرة ناصر  ( العلاقى–ابوسمبل ) وفى الشمال الغربى  ( سيوه -السلوم )وذلك لرصد اى  تحرك  للجراد ، حيث  تحتفظ الإدارة بمخزون استراتيجى من المبيدات والات المكافحة ووسائل النقل والمعيشة على مدار العام فى المناطق ذات الأهمية الاستراتيجية خاصة منطقة الحدود المصرية السودانية وساحل البحر الاحمر.



حملات مكثفة للكشف المبكر عن أى تواجد لحوريات الجراد الأفريقى فى الجبال الوعرة



 وتابع التقرير،أنه من بين الإجراءات، غرف عمليات مركزية  رئاسية بالدقى  لمتابعة اعمال المسح والاستكشاف  بالصحراء الجنوبية الشرقية التى يوجد بها قواعد فرعية للجراد بطول سواحل البحر الاحمر حتى الحدود مع دولة السودان عند خط عرض 22 شمالا على ساحل البحر الأحمر، والمتابعة المباشرة لحالة قواعد الجراد الحدودية للتأكد من مدى توفر الات المكافحة وجاهزيتها للعمل وكذلك كميات المبيدات بالمخازن والتحقق من عدم وجود عقبات تواجه حسن سير عمليات رصد الجراد ومعرفة المشكلات التي تواجه العاملين بقواعد الجراد الحدودية للعمل على حلها ، وحملات مكثفة للكشف المبكر عن أى تواجد لحوريات الجراد الأفريقى فى الجبال الوعرة.


icon

الأكثر قراءة