الأربعاء، 21 ذو القعدة 1445 ، 29 مايو 2024

المحررين

من نحن

اتصل بنا

الدكتور فوزي أبو دنيا يكتب.. محاور تحقيق الاستدامة في مزارع الألبان

فوزي ابو دنيا
ا. د. فوزى أبودنيا المدير الأسبق لمعهد بحوث الإنتاج الحيوانى
أ أ
توجد عدة محاور مقترحة لضمان تحقيق الاستدامة في مزارع الألبان وسوف نستعرض هنا تلك المحاور المختلفة والمقترحة بشكل سريع وبسيط  حيث يساهم قطاع  الألبان في توفير نظم غذائية مغذية وصحية، ولكن له في الوقت نفسه تأثير على تغير المناخ، ورعاية الحيوانات، والتنوع البيولوجي، وخصوبة التربة. ويدرك العاملون في هذا القطاع تأثير الاستدامة على قطاع الألبان.  ومن أجل هذا يسهم معهد بحوث الإنتاج الحيوانى فى تطوير وتطبيق ونشر أساليب عمل جديدة تساهم في استدامة مزارع وصناعة الألبان فى مصر.


الاطر الإستراتيجية لتحقيق وتحسين الاستدامة

لتحقيق الاستدامة في مجال انتاج الألبان يجب معرفة المطلوب وتحديد الممارسات والمجهودات المبذولة، ويأتي ذلك من خلال وضع الأسئلة التالية:


ما هو المطلوب لتحسين الاستدامة في سلسلة الألبان؟  ما هي الممارسات المتاحة لأنواع المزارع المختلفة؟  وكيف يمكننا التأكد من أن هذه الممارسات يتم تنفيذها بالفعل من قبل المزارعين؟  ومن خلال المجهودات المبذولة من قبل الباحثين فى مجال الإنتاج الحيوانى بمعهد بحوث الإنتاج الحيوانى والدواجن  نحاول دوما إيجاد الإجابات النافذة للمساهمة فى تحقيق الاستدامة لإنتاج الألبان فى مزارع إنتاج الألبان وعند صغار المرابين .



 محاور استدامة إنتاج الألبان

 1. العمل على خفض انبعاثات الغازات الدفيئة

مع انبعاث الغازات الدفيئة من مزارع الألبان و الذى له تأثير على تغير المناخ فإن المجهودات المبذولة للحد من انبعاث غاز الميثان  CH4)  ) و غاز أكسيد النيتروز (N2O   ) تجرى على قدم وثاق بدرجة كبيرة  بجانب غاز ثانى أكسيد الكربون CO2) ) . ويجرى ذلك من خلال إدارة التغذية والسماد لتحقيق فرصًا للتخفيض.  حيث يمكن للمزارع أن تساهم في الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة في الهواء من خلال اتخاذ تدابير تعمل على احتجاز الكربون  من خلال زيادة المادة العضوية في التربة.

 2. تحسين جودة التربة وعناصرها الغذائية

 يركز تحسين جودة التربة على إنتاجية المحاصيل المثالية بالإضافة إلى تحسين وظائف النظام البيئي للتربة مثل تنظيم المياه، ودورة المغذيات، والتنوع البيولوجي الميكروبي والنباتي في التربة. حيث يتم تنظيم تطبيق استخدام وترشيد المغذيات لتقليل فقدان المغذيات مثل النيتروجين والفوسفور إلى الماء والهواء.  كما يعد عزل الكربون في التربة إجراءً مهمًا لتحسين جودة التربة والمساهمة في تقليل انبعاثات الغازات الدفيئة في الهواء.

 3. الحفاظ على التنوع والتكامل البيولوجي

 يؤثر استخدام الأراضي لزراعة أعلاف لماشية الألبان على التنوع البيولوجي المحلي والعالمي.  يعد تطوير أفضل الممارسات التي تساهم في التنوع البيولوجي موضوعًا ناشئًا في أبحاث الألبان.  ومن أمثلة هذه الممارسات: الحد من الانبعاثات الضارة بالطبيعة، وتقليل استخدام المبيدات الحيوية، وتقليل استخدام فول الصويا من المناطق المعرضة لخطر إزالة الغابات.  ويساهم أيضًا التعاون مع منظمات الحفاظ على الطبيعة واستعادة المناظر الطبيعية وحماية الأنواع النادرة.


 4. نوعية وكمية المياه، وترشيد إستخدامها

 يمكن أن يكون للمياه العديد من الأدوار في المزرعة: تسهيل نمو المحاصيل، ومياه الشرب للحيوانات بالإضافة إلى استخدامها للتنظيف.  إن التقليل من تأثير المزرعة على جودة المياه السطحية والجوفية هو الهدف الأول المستدام.  ويرتبط ذلك بترشيد استخدام الأسمدة الكيماوية والاستفادة من السماد العضوى والمبيدات الحيوية كما أن هناك جوانب أخرى تسبب تلوث المياه.  والهدف الثاني هو استخدام المياه بكفاءة، سواء لإنتاج المحاصيل أو إنتاج الحليب.

 5. تحقيق رعاية وصحة جيدة للحيوان

 إن تهيئة الظروف لتمكين الأنماط الطبيعية لسلوك الحيوان من خلال تعديلات السكن وتطبيق الرعي الامثل سيكون له تأثير إيجابي على الرفاهية والصحة.  علاوة على ذلك فان إدخال القياسات على الحيوانات لمراقبة رفاهية الحيوان يعتبرمجالًا مهمًا للبحث لفهم الرفاهية وعدم الراحة بشكل أفضل.  تعد القدمين والساقين والتهاب الضرع والإجهاد الحراري من القضايا المهمة التي تتطلب مزيدًا من التحسين لزيادة رفاهية الحيوان.

 6. الإنتاج الغذائي الدائري

 الهدف من النظام الغذائي الدائري هو تحسين استخدام موارد الكتلة الحيوية المتاحة في العالم.  أحد أهداف هذا النهج الدائري هو تجنب استخدام الكتلة الحيوية الصالحة للأكل البشري (مثل الحبوب والبقول) كمصدر غذائي للحيوانات.  وهذا من شأنه أن يساهم في تحقيق الأمن الغذائي العالمي.  التحدي الذي يواجه قطاع الألبان هو إعادة النظر في وضع الحيوانات المنتجة للألبان في النظام الغذائي الدائري.  يجب أن تركز علائق العلف المستقبلية بشكل أكبر على بقايا الإنتاج النباتي والمنتجات من صناعة الأغذية.

 7. سبل العيش الريفية

 يساهم قطاع الألبان في تحقيق السلامة الاقتصادية والقدرة على الصمود للعديد من المجتمعات الريفية وفي توفير الأغذية المغذية في العديد من البلدان.  يعد بناء سلاسل ألبان قوية تستجيب لاحتياجات السوق وتأمين أغذية ألبان آمنة ومغذية من الأهداف الحاسمة في تطوير منتجات الألبان.  كما يعد دمج موضوعات الاستدامة بما في ذلك الاستخدام الأمثل لموارد الأراضي جوانب مهمة لبناء سلاسل ألبان دولية قوية تساهم في النمو الاقتصادي.


ا. د. فوزى أبودنيا
المدير الأسبق لمعهد بحوث الإنتاج الحيوانى
icon

الأكثر قراءة